العودة   منتديات حروف الاردن > الاقسام العامة > ملتقى ابناء العرب > ملتقى ابناء فلسطين
اسم العضو
كلمة المرور
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

ملتقى ابناء فلسطين قسم يختص بابناء فلسطين ويتحدث عن اخبارهم اليوميه وعن حضارة فلسطين والكلمات التي قيلت في فلسطين

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-11-2017, 07:46 PM   #5811
كبار اعضاء الحروف


الصورة الرمزية اسيل الفلسطينية
اسيل الفلسطينية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 14077
 تاريخ التسجيل :  Nov 2016
 أخر زيارة : 05-02-2017 (12:22 PM)
 المشاركات : 67,740 [ + ]
 التقييم :  17
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Blue
افتراضي



* مِسْحة:
بكسر الميم. قرية عربية تقع شرقي مدينة الناصرة وعلى بعد 29 كيلاً. وفي سنة 1910م أسس الاعداء مستعمرة (كفار تافور) في غرب القرية العربية فأخذت تتسع حتى مسحتها من الوجود.

* مَسحة:

وهذه بفتح الميم.. قرية تبعد عن نابلس 34 كيلاُ وترتفع (840) قدماً. أكثر أشجارها الزيتون (1345) دونم والفواكه (250) دونم. بلغ عدد السكان سنة 1961م (478) نسمة. وتشرب من مياه الامطار، وفيها مدرسة مؤسسة بعد النكبة. [الضفة الغربية].

* مسعدة: (قلعة):

تقع على مرتفع صخري بارز في شرق الصحراء الفلسطينية بالقرب من البحر الميت، وتعرف باسم (مصعدة) و(سبة) وترتفع عن سطح البحر المتوسط (49) متراً وعن سطح البحر الميت (434) متر ويقابل هذه التل على الساحل الاردني ما يعرف بمنطقة اللسان. من البحر الميت. وهو مكان أثري، لليهود فيه اعتقاد موهوم.

* المسعودية:

وتعرف ايضاً باسم (صميل يافا) تمييزاً لها عن صميل الخليل. وهي تقع شمال شرق يافا ـ تل ابيب، أصبحت منذ سنة 1946م واقعة ضمن منطقة بلدية تل أبيب. بلغ عدد سكانها سنة 1945م (850) عربي. طرد منها سكانها سنة 1948م.

* مِسْكة:

[بكسر الميم، وسكون السين]:قرية تنسب الى قبيلة مسكة من قضاعة القحطانية التي نزلت هذه الجهات في صدر الاسلام. تقع جنوب غرب طول كرم، ويمر بها خط سكة حديد رفح ـ حيفا. أكثر أشجارها البرتقال (2311) دونم، واشتهرت بتفاحها المنسوب اليها، ونقله الى مصر الوزير الفاطمي الحسن بن عبد الرحمن اليازوري المتوفى سنة 450هـ. كان عدد سكانها سنة 1945م (880) نسمة، ذكرها ياقوت الحموي في معجمه ونسب إليها، عبد الله بن خلف المسكي، نشأ بمصر وكان عالماً، جمع تاريخاً لمصر، وعجز أن يبيضه لفقره فبيع على العطارين لصر الحوائج. وعبد الخالق بن صالح المسكي النحوي، من علماء القرن الرابع الهجري.
دمرها الاعداء سنة 1948م وطردوا سكانها وأقاموا على أراضيها مستعمرتي (رامات هاكوفيتش) و(مشميرت).

* مِسِلْية:

بكسر الميم والسين وسكون اللام. قرية تقع جنوب جنين على بعد 14 كيلاً وترتفع (363) قدم. من أشجارها الزيتون واللوز والتين، ويربون الاغنام لترعى في أحراد القرية. يشربون من ماء السماء، ومدرستها منذ العهد العثماني. بلغ عدد السكان سنة 1961م (606) نسمة معظمهم من عائلة (أبو الرب) من قباطية، والباقي يعود الى شرق الاردن والى القرى المختلفة.

* المَسْمية الصغيرة:

قرية حديثة أسسها في اوائل القرن العشرين آل الحوراني الذين كانوا يسكنون المسمية الكبيرة. ذلك أن إبراهيم الحوراني، جد سكانها هاجر من بلاد حوران وسكن المسمية الكبيرة فحدثت خصومة بين أحفاده وسكان المسمية الكبيرة، فرحل آل الحوراني فنزلوا بقعة تبعد نحو ثلاثة أكيال للشرق، وبنوا منازلهم، ووصفت بالصغيرة وقد يقال لها: الحورانية.
بلغ عدد سكانها سنة 1945م (530) عربي. تقع شمال غزة وجنوب غرب الرملة، على بعد 26 كيلاً. شرد الاعداء أهلها سنة 1948م واسسوا عام 1956م موشاف (كفار هاريف).

* المَسْمية الكبيرة:

قرية أنشئت في الثلث الاول من القرن التاسع عشر الميلادي اسسها عرب قدموا من بلدة المسمية في حوارن (سورية) وأطلقوا عليها اسم بلدتهم القديمة، ووصفت الكبيرة لتمييزها عن الصغيرة. تقع شمال شرق غزة على بعد 45 كيلاُ وجنوب غرب الرملة على بعد 24 كيلاً، ويخترقها وادي الزريقة أحد روافد وادي صقرير.
مدرستها أسست سنة 1922م.. وكانت سوقها الاسبوعية يوم الخميس. بلغ سكانها سنة 1945م (2510) نسمة يعود بعضهم الى قرية عنجرة في شرق الاردن. وبعضهم حجازيون، وبعضهم مصري من أيام حملة إبراهيم باشا. وعائلة مهنا. يقولون إنهم حجازيون وأن أجدادهم لما نزلوا هذه القرية غلبوا حمولة (الزهارنة) التي كانت مسيطرة. دمرها الاعداء سنة 1948م، واقاموا على أرضها عدداً من المستعمرات منها (مشميع شالوم) و(بني رئيم) و(بني عايش). وعلى مسافة ثلاثة أكيال شمال غرب المسيمة الكبيرة كانت تقع (سناجية) قرية أبي قرصانة صاحب رسول الله، المدفون في قرية يبنا، ويعرف موقع سناجية باسم (خربة السلوجية).

* مسيل الجزل:

بكسر الجيم وسكون الزاي. قرية تقع على نهر الاردن الى الجنوب الشرقي من مدينة بيسان. أنشأ هذه القرية عرب الزيناتي في الطرف الغربي من غور بيسان، وهي تنخفض (255) متر ويجري في ارضها وادي الشيخ محمد وتكثر حولها ينابيع الماء والعيون. بلغ عدد السكان سنة 1945م (100) نسمة شتتهم الاعداء سنة 1948م واقاموا في ظاهر موقع القرية الشمالي مستعمرة (نفه ياردين).

* مشاريق البيتاوي:

مشاريق: جمع مشراق، كمحراب، أو مشريق، كمنديل، وهو موضع القعودج في الشمس بالشتاء. وهي في لهجة البلاد، جمع مشرق، جهة شروق الشمس. والبيتاوي: نسبة الى قرية بيتا، ويقصد به: الحاد محمد البيتاوي، الذي لمع نجمه في العهد التركي وتمكن من السيادة على المنطقة المجاورة لقرية بيتا، فعرفت بهذا الاسم، لأنها تقع شرقي نابلس، وتضم (312) قرية في قضاء نابلس .


* مشاريق الجرار:
مجموعة من القى التي كانت تقع تحت نفوذ آل جرار في قضاء جنين، ونابلس.. وقول الدباغ: إن آل جرار، ربما دعوا بهذا الاسم لكثرتهم وجرأتهم وإقدامتهم في الحرب كما يتضح من تاريخهم. يقال إن أصلهم من البلقاء، وأن جدهم نزل عرابة ثم تفرقوا في القرى. وانتقلوا على صانور. ويرى بعضهم أن آل الجرار من أبناء بني عبد الهادي من عرب الشقران. نشأ منهم الشيخ محمد الجرار، وهو الذي عمر الداثر من صانور وحصنها فصارت قلعة حصينة. حاصره فيها والي الشام سنة 1178هـ واستنجد بحاكم لبنان، ولكنهما رجعا مخذولين.
وفي أيام مشيخة الحاج يوسف الجرار بن محمد، زاد في عمارة القرية، وبنى فيها قصراً، وحاصره أحمد باشا الجزار مرتين في قلعة صانور، وعجز عن فتحها.


* المشاش (وادي):
من أهم أودية جبال القدس، المنتهية في البحر الميت.

* المشارف: (جبل):

دعي بذلك لأنه يشرف على القدس. ويقال له ايضاً جبل المشهد.
وأطلق عليه الغربيون جبل (سكوبس) نسبة الى قائد روماني. ويقع هذا الجبل الى الشمال من القدس، ويقوم على الطريق المؤدية الى رام الله. وقد أقام الاعداء على جبل المشارف جامعتهم العبرية، وبوشر بالتدريس بها سنة 1925م. وبين المشارف والقدس يقع وادي الجوز والناظر من هذا الجبل يرى الغور والبحر الميت وبلاد الكرك.

* المشهد:

قرية تبعد عن الناصرة ثلاثة أميال، كان بها سنة 1945م (660) نسمة. وهي قرية عربية قرب كفر كنا وفيها قبر النبي يونس. بلغ عدد السكان سنة 1961م (1265) نسمة. (فلسطين المحتلة سنة 1948م).

* مُشَيْرفة:

بالفاء، تصغير مشرفة، بمعنى العالية، والمطلة على غيرها، وقد يلفظونها (إم شيرفة)، قرية تقع في الشمال الغربقي من مصمص، في منطقة جنين جنوب اللجون، وتقع على مرتفع عال مشرف على اراضي المرج والقرى المجاورة، وهي قسمان: المرتفع، ويسكنه جماعة من حمولة الغبارية، أقارب سكان مصمض، والمنخفض: ويعرف: مشيرفة السفلى، ويسكنه جماعة من حمولة الجبارين. في القرية ينبوع ماء قوي يكفي حاجتهم. بلغ عدد سكانها حسب إحصائيات العدو سنة 1961م (640) شخصاً ويسمونها (موشيريفاه) قرب الحدود الأردنية سنة 1948م على طريق العفولة ـ الخضيرة.

* المَصرّة:

قرية في قضاء بيت لحم، منطقة بيت فجار، كان عدد سكانها سنة 1961م (242) نسمة.

* المَصْرارة:

بفتح الميم وسكون الصاد، من أحياء القدس في الشمال الغربي، شمالي حي الشيخ جراح على الطريق الموصلة الى رام الله، وكانت سكانه من العرب. دارت فيه معارك ضارية بين المجاهدين العرب، والاعداء اليهود للسيطرة عليه سنة 1948م. وبقي الحي عربياً حتى 8/ 6/ 1948م عندما هاجمه الاعداء فاشتبكوا مع جنود الجيش الاردني وتمكنوا من احتلال قسم منه.

* المصر: (وادي):

أنظر (السر) وادي.

* المصلبة (دير):

يقع في واد غربي القدس، ويستند هذا الاسم الى اسطورة تقول إن الشجرة التي أخذ منها صليب المسيح نمت في المكان الذي ترتفع فيه كنيسة الدير. ويحتمل أنه أسس في القرن الرابع الميلادي. وهو اليوم خان من السكان.

* مِصْمص:

بكسر الميم وسكون الصاد. قرية تقع على طرفي الطريق العامة الموصلة بين اللجون ـ طولكرم للشمال الغربي من أم الفحم، وترتفع (1203) قدم. قدر عدد سكانها سنة 1961م حسب إحصائيات الاعداء (680) عربي. يعود أصلهم الى أم الفحم. بينهم عدد من المصريين. وتقع (عين إبراهيم) بين مصمص وأم الفحم، كان بها حسب إحصائيات الاعداء سنة 1961م عشرون عربياً.

* المُطلَّة: Al Mutilla

من قرى قضاء صفد على الحدود اللبنانية، تعلو (510) متر وكانت اراضيها ملكاً لبعض الاقطاعيين اللبنانيين فباعوها للصهيونيين، وأسسوا فيها موشاف (المتلة) سنة 1896م بعد أن أخليت من سكانها العرب. وقد تعرضت المطلة لعدة عمليات عسكرية من قبل رجال المقاومة العرب واشهرها سنة 1975م.


* مِعَار:
بكسر الميم، وفتح العين المهملة. قرية في الجنوب الشرقي من عكا. لعلها تحريف (معارة) الكنعانية بمعنى موضع مكشوف، أو موضع عار من الاشجار وقد نشأت القرية فوق بقعةعارية من الاشجار، ترتفع (200) متر. كان عدد سكانها سنة 1945م (770) مسلماً. دمر الاعداء القرية سنة 1948م، واستغلت مستعمرة (سجف) اراضيها الزراعية.

* معاوية:

من قى أم الفحم [جنين]، تقع في الغرب منها على بعد ستة أكيال، وترتفع (225) متر. منسوبة الى معاوية أحد رجالها الصالحين، وهو غير معروف، وله في نفوس الناس احترام. تكثر في ارضها المياه. بلغ عدد سكانها سنة 1961م حسب أحصاءات المحتلين (380) نسمة. يعود أصلهم الى أم الفحم من المحاميد. وقليل منهم من (الغرية).

* مَعْذر:

بفتح الميم وسكون الذال. قرية تقع في جنوب مدينة طبرية وترتفع (200) متر كان بها سنة 1945م نسمة. دمرها الأعداء، وطردوا أهلها.

* معصوب:

قرية كانت عامرة في العهد العثماني، تقع في ظاهر قرية البصة في منطقة عكا. أقيم مكانها قلعة (ماتسومة) اليهودية عام 1940م.

* معلول:

قرية تقع على بعد (11) كيلاً غربي الناصرة، ترتفع (270) متر وكانت عائلة سريق قد باعت لليهود عشرين ألف دونم من أراضي القرية، فمنع أهالي القرية من زراعتها. بلغ عدد سكانها سنة 1945م (690) نسمة. شردهم الاعداء سنة 1948م ودمروا بيوتهم.

* مِعِلْيا:

بكسر الميم، والعين وسكون اللام. قرية للشمال من ترشيحا، وشمال عكا. ترتفع (500) متر، وتبعد عن شاطئ البحر تسعة أكيال. ومعليا: كلمة سريانية تفيد العلو. أكثر اشجارها الزيتون (1500) دونم. بلغ عدد السكان سنة 1961م (1165) نسمة، معظمهم من المسيحيين العرب. ذكرها ياقوت بالفتح ثم السكون.

* المَعين:

موقع في منطقة بئر السبع، كان مسكوناً من عشيرة أبو ستة من عرب الترابين. وقد جاهد اهلها الأعداء، ولم يغادرها أهلها إلا في 22/ 12/ 1948م. منها عبد الله أبو ستة، قائد حركة النضال في بئر السبع.

* المَغار:

بفتح الميم، والغين المعجمة (قرية في قضاء الرملة) على بعد ***) كيلاً الى الجنوب الغربي من مدينة الرملة. أقيمت فوق تل اسمه (جبل بعلة) يرتفع (50) متراً ويحيط بها وادي المغار من الجهة الجنوبية. كان في المغار سنة 1945م (1740) عربي. أكثر اشجارها البرتقال (1966) دونم والزيتون (22) دونم. ذكرها ياقوت ونسب إليها محمد بن الفرج المغاري. وقد كانت في صدر الاسلام منزلاً من منازل قبيلة لخم العربية. دمرها الاعداء سنة 1948م وطرد أهلها ومن عائلاتها: عائلة (جبر).

* المغار (قضاء طبرية):

على لفظ اسم اختها السابقة. قرية تقع في الشمال الغربي من مدينة طبرية وتبعد عنها (12) كيلاً. على ارتفاع (300) متر عن سفوح جبل حزور، ويمر في اراضيها الجنوبية وادي التفاح الذي ينحدر شرقاً نحو وادي الاردن.
وتتميز أرض القرية بخصب تربتها، ومن أكثر اشجارها المثمرة الزيتون، فقد بلغ مجموع ما زرعته المغار والمنصورة سنة 1945م (7752) دونم، وزيتونها أجود أنواع الزيتون في فلسطين من حيث النوع لأنه من الصنف المعروف بالمليصي. وزيتها أجود أنواع الزيوت. وكانت فيها المعاصر الآلية منذ فترة الانتداب. بلغ عدد السكان سنة 1965م خمسة آلاف نسمة، ويقدر عددهم سنة 1980م تسعة آلاف نسمة من العرب (فلسطين المحتلة سنة 1948م).

* مُغُر الخيط:

الجزء الاول بالضم في أوله وثانيه، والخيط: بفتح الاول وسكون الثاني. ومن معاني الخيط: الجماعة من النعام والبقر والجراد، والجمع خيطان، ولعل هذه المغر كانت مأوى لجماعة من البقر فدعيت باسمها.
تقع فوق جبال الجليل الاعلى على ارتفاع (500) متر، في شمال شرق مدينة صفد، وتبعد عنها قرابة 15 كيلاً. أكثر أشجارها الزيتون (540) دونم وكان عدد سكانها سنة 1945م (490) نسمة. دمرها الأعداء سنة 1948م وطردوا أهلها.

* المغطس:

موضع يقع على بعد سبعة أكيال للشرق من مدينة اريحا، على نهر الاردن. وهو المكان الذي تعمد فيه السيد المسيح، وعنده صب يوحنا المعمدان الماء على راس المسيح، وأصبح بذلك من تقاليد الطائفتين اللاتينية والرومية في عيد غطسها، حيث يذهبون فيعمدون أطفالهم على ضفتي نهر الاردن.
والتعميد معناه: رش الماء أو سكبه على الطفل. وذكر ياقوت بأن دير فاخور هو الموضع الذي تعمد فيه السيد المسيح م يوحنا المعمدان، وقال إنه بالأردن.

* مُغلِّس:

بضم الميم وفتح الغين المعجمة وتشديد اللام المكسورة: وهي قرية عربية من أصغر قرى قضاء الخليل، وتقع على بعد ستة أكيال من عجور في الشمال الغربي من الخليل واشتهرت القرية ببئرها التي كانت مورد معظم سكان قرى المنطقة لاعتقادهم أنها مفيدة في إذابة حصى الكلى.
بلغ عدد سكانها سنة 1945م (540) نسمة. طردهم الاعداء سنة 1948م وهدموا بيوتهم على ارضهم مستعمرة (جفن).

ونتابع* المُغَيِّر: [قضاء نابلس]


 

رد مع اقتباس
قديم 01-11-2017, 07:46 PM   #5812
كبار اعضاء الحروف


الصورة الرمزية اسيل الفلسطينية
اسيل الفلسطينية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 14077
 تاريخ التسجيل :  Nov 2016
 أخر زيارة : 05-02-2017 (12:22 PM)
 المشاركات : 67,740 [ + ]
 التقييم :  17
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Blue
افتراضي



* المُغَيِّر: [قضاء نابلس]:
بضم الميم، وفتح الغين، وتشديد الياء المكسورة (اسم فاعل) من فعل فوق الثلاثي. ولعل السبب في اسمها أنها تشرف على الغور، وتتغير عندها التقاطيع الطبيعية والمناخ. وتقع في الجنوب الشرقي من نابلس على بعد 34 كيلاً وترتفع 2246 قدم. يزرع أهلها الحبوب والقطاني والزيتون والفواكه، ويربون الماشية. بلغ عدد سكانها 365 مسلماً ويشربون من ماء السماء.

* المُغَيِّر: [قضاء جنين]:

على لفظ سابقتها.. قرية تقع جنوب شرق جنين على بعد 12 كيلاً وترتفع (300) متر، أكثر أشجارها الزيتون (710) دونم، واللوز والتين والعنب. ويربون الاغنام لترعى في أحراج القرية (400) دونم، ويصنعون الفحم من الاحراج. بلغ سكانها سنة 1961م (390) نسمة يعود أصلهم الى دير جرير من أعمال رام الله والى قرية أبو شوشة من أعمال حيفا، ويشربون من ماء السماء.

* المغير:

قرية ثالثة كانت تقع على طريق طولكرم، ناتانيا، غربي مدينة طولكرم على ارتفاع 25 متر، وكانت أقرب الى الضيعة الزراعية منها الى القرية. استولى عليها الاعداء سنة 1948م وطردوا سكانها.

* المًفتخِرة:

على وزن اسم الفاعل من (افتخر). قرية كانت تقع في سهل الحولة شمال شرق صفد، على بعد ثلاثة اكيال من الحدود السورية، وقد نشأت على ضفة جدول كالي، الذي كان يجري في سهل الحولة، ويصب في مستنقعات الحولة. ترتفع 75 متر. أقرب القرى لها خيام الوليد. بلغ عدد سكانها سنة 1945م (350) نسمة، مع (البرجيات) دمرها الاعداء، وشتتوا اهلها.

* المفجر: (خربة):

تقع على بعد كيلين شمال مدينة اريحا، وفيها كثير من آثار الخلفاء الامويين.

* المَفْجر (نهر):

بالفتح ثم السكون، اسم المكان من فجرت الحوض إذا اسلته. ويعرف ايضاً باسم وادي الخضيرة. يصب في جنوبي قيسارية، وتنتهي فيه مياه الامطار التي تحملها الوديان الآتية من مرتفعات قضائي جنين، وطولكرم.

* المفشوخ:
أحد أودية شمالي غرب فلسطين، وينحدر من أقدام جبال الجليل الاعلى متجهاً نحو الغرب ليصب في البحر المتوسط. شمال مدينة عكا بحوالي عشرة أكيال، ويعرف في مجراه الاعلى بوادي الصاعوق، ومن البداية حتى النهاية يقطع 22 كيلاً.

* المقامات والمزارات:

يوجد في فلسطين عدد كبير من المقامات المبنية على قبور الانبياء والصحابة والصالحين. وقسم من هذه المقامات من قبل الاسلام: وهي مقامات الانبياء، وقسم آخر بعد الاسلام، وهي مقامات الصاحبة والصالحين من المسلمين، وهؤلاء أنواع كثيرة: منهم عدد من أقرباء الرسول: فالحسين بن علي في عسقلان، والفضل بن العباس في الرملة، وعبد الله بن الزبير في خربة سلمة، والثابت أن هؤلاء لم يدفنوا في فلسطين وإنما نسبت المقامات إليهم.
ومنها مقامات الصحابة الذين توفوا في طاعون عمواس، ومعارك صدر الاسلام ومعظمهم دفن في الديار اليافية، ولا سيما قرية سلمة، وغور الاردن، وفي بيت المقدس. ومنهم قبر عبادة بن الصامت في القدس، في مقبرة باب الرحمة. وشداد بن أوس، توفي بالقدس سنة 58هـ والشيخ ريحان، وهو الصحابي أبو ريحانة الأزدي في حارة السعدية، وهناك عدد من المقامات لأناس لا تعرف هويتهم ويغلب على الظن أن هؤلاء ممن استشهدوا في الحروب الصليبية. وهناك ظاهرة تكرار المقامات للشخص الواحد، النبي أوالصحابي، مع أن المعروف أن كثيراً منهم لم يدفن في فلسطين، من هؤلاء سلمان الفارسي، له ثلاثة مقامات: في أسدود وفي بورين وفي جبل الطور. مع أنه مدفون بالعراق. والحسين له مقام في عسقلان، وتتكرر مقاماته في القاهرة، ودمشق، والعراق.

* مقنا:

مدينة ساحلية تقع على ساحل البحر الأحمر، قرب أيلة، في جنوب بلاد الشام. وقد ذكر أن أهلها كانوا يهوداً، وتشير روايات تاريخية 0المفصل في تاريخ الاسلام لجواد علي) الى أن الرسول (ص) في غزوة تبوك أرسل إليهم رسولاً يدعوهم الى الاسلام أو الجزية، فصالحوه على الجزية.

* المُقطَّع:

بضم الميم وتشديد الطاء المهملة (نهر) يعرف أيضاً باسم نهر حيفا. وهو ثالث أنهار فلسطين ويبلغ طوله 13 كيلاً. ويتألف من مياه مرج بني عامر، التي تتجمع في شمال شرقي تل المتسلم، ثم تتخذ مجراها سائرة ببطء ومتقطعة أحياناً، (ومنها اسمه)، نحو الشمال الغربي الى أن ينتهي في خليج عكا على مسافة نحو أربعة أكيال شرقي حيفا.

* المقيبلة:

بضم الميم وفتح القاف، وقد يلفظونها (إمقيبلة). قرية تقع على مسيرة سبعة أكيال من جنين، وترتفع (100) متر ويذكر السكان أن القرية أنشأها آل مقبل، وهي عائلة نزلتها من برقين. اكثر أشجارها الزيتون (2000) دونم.
بلغ سكانها سنة 1945م (460) مسلماً، دخلها اليهود بموجب اتفاقية رودس وبقي أهلها فيها. وبلغ سكانها سنة 1961م (440) نسمة.

* المكبر (جبل):

يقع في جنوب القدس، ومنه دخل عمر بن الخطاب لبيت المقدس يوم
فتحها، وذكر الله وكبر. ويفصل بين جبل المكبر وجبل الطور وادي سلوان ويفصل بينه وبين جبل صهيون وادي الربابة. وتعلو قمة المكبر (795) متر. وقد اتخذه الانجليز في عهد احتلالهم مقراً لحكامهم وبنوا فوقه دار المندوب السامي التي صارت تعرف بدار الحكومة. وعلى جانب من جبل المكبر يقوم قبر الشيخ أحمد أبي العباس الملقب بأبي ثور، وهو من المجاهدين الذين اشتركوا في فتح القدس مع صلاح الدين. وكان في المنطقة الحرام بين الاعداء، والعرب، وبعد سنة 1948م، ولكن الاعداء لم يلتزموا بالاتفاق، واستولوا على كثير من أراضيه في قصة طويلة أنظرها في (النكبة).

* المكحز (تل):
موقع في قطاع بير السبع، تبادلت احتلاله القوات المصرية، وقوات الاعداء، سنة 1948م، احتله في إحدى المرات زكريا محي الدين، الذي صار أحد أعضاء مجلس الثورة في زمن عبد الناصر، ويقع التل بين الفالوجة. وبيت جبرين. [النكبة].

* مكيفلة (مغارة):

ومعناها المغارة المزدوجة، وهي المغارة التي اشتراها إبراهيم الخليل عليه السلام في حبرون (الخليل فيما بعد) ليدفن فيها زوجته سارة. ودفن فيها إبراهيم الخليل أيضاً، وابنه إسحق وزوجته رفقة. وبني فيما بعد مسجد الخليل في موقع المغارة.

* الملاّحة:

بقعة مسكونة تقع ضمن أراضي طلوزة (نابلس)، وقريبة من العقربانية، كان بها سنة 1961م (131) نسمة.

* الملاحة وعرب زبيد:

قرية قريبة من الركن الشمالي الغربي لبحيرة الحولة يمر بها وادي البارد. بلغ عدد سكانها سنة 1945م (890) مسلماً. عرب زبيد. وفي سنة 552هـ التقت جيوش نور الدين محمود بجيوش بلدوين الفرنجي عند الملاحة وانتصر فيها المسلمون.

* المَكْر:

بفتح الميم وسكون الكاف. قرية تقع في منتصف المسافة بين قريتي المنشية وكفر ياسيف في منطقة عكا. وترتفع (50) متراً. ومعنى المكر باليونانية: المستطيلة. بلغ سكانها سنة 1945م (390) مسلماً ومائة مسيحي. وبلغ سكانها سنة 1961م (1340) نسمة (فلسطين المحتلة سنة 1948م).

* المنارة:

قرية من جنوب مدينة طبرية، وتبعد عنها تسعة أميال. قد تكون تحريفاً لقرية (كفار منوري) القرية الرومانية التي كانت قائمة في مكانها. ترتفع (20) متر فوق جبل المنارة. ومن ينابيعها عين القصب في شمالها. كان بها سنة 1945م (490) نسمة، شرد الاعداء أهلها، وأسسوا في شمالها الشرقي على شاطئ بحيرة طبرية موشاف (منوراة).

* المنسي:

شمال غرب جنين على بعد (18) كيلاً وقد تعرف بـ (عين المنسي). تبعد عن مجدو مسافة كيل واحد. أكثر أشجارها الزيتون (200) دونم. بلغ عدد سكانها سنة 1945م (90) شخصاً من عائلة زيد في قرية يعبد.

* المنسي أو عرب (البنيها):

قرية صغيرة على حافة مرج بني عامر بين حيفا وجنين، وأقرب قرية لها (عين المنسي) من أعمال جنين. بلغ عدد السكان سنة 1945م (1200) نسمة، ويدخل في العدد عرب سعيدان، وعرب ضبايا وبني غرة والعلاقمة. شردهم الاعداء ودمروا قريتهم سنة 1948م.

* المنشية:

(قضاء طولكرم).. في الشمال الغربي من مدينة طولكرم. وشمال غرب قرية عتيل. كان بها سنة 1945م (260) عربياً. يعود أصلهم الى آل الدقة الذين نزلوا قرية عتيل، قادمين إليها من عبسان ـ من اعمال خان يونس. دمرها الاعداء سنة 1948م، وأقاموا فوق أراضيها مستعمرات (جفعات حايم) و(أومتس) و(حامعبيل).

* المنشية: (قضاء عكا):

قرية تقع على بعد ثلاثة أكيال شمالي شرق عكا، وعلى بعد كيلين من شاطئ البحر المتوسط، ويجري جنوبها نهر النعامين، ويمر غربها قناة الباشا التي توصل مياه عيون الكابري الى عكا، بلغ عدد سكانها سنة 1945م (810) من المسلمين احتلها الاعداء سنة 1948م، وطردوا أهلها، وتقع الآن ضمن حدود مدينة عكا.

* المنصورة:

(قضاء عكا).. قرية تقع شمالي مدينة عكا، على مسافة 43 كيلاً منها وتبعد زهاء نصف كيل عن الحدود اللبنانية، وكانت قرية لبنانية أضيفت الى فلسطين سنة 1923م. كان سكانها سنة 1931م (688) نسمة وفي سنة 1945م ضم سكانها الى سكان قريتي دير القاسي، وفسيوطه. احتلها الاعداء سنة 1948م ودمروها.

* المنصورة: (قضاء الرملة):

قرية تقع على بعد تسعة أكيال جنوب مدينة الرملة بلغ عدد سكانها سنة 1945م تسعين عربياً. وقد طردهم الاعداء، ودمروا بيوتهم.
* المنصورة (قضاء طبرية):
قرية تقع شمال غرب مدينة طبرية، وعلى بعد 12 كيلاً من الشاطئ الغربي للبحيرة، ترتفع من (250ـ 300) متر. اقام أهلها المدرجات الزراعية على سفوح الجبال للحفاظ على التربة من الانجراف، فاشتهرت القرية بزراعة الزيتون ولا سيما في وادي سلامة الذي يجري غرب القرية. بقي عدد من سكانها فيها، وقدر عددهم سنة 1965م خمسة آلاف نسمة (فلسطين المحتلة سنة 1948م).

* المنصورة:

قرية تقع على نهر بانياس بالقرب من الحدود السورية، بين قريتي دفنة، والعابسية. وترتفع (100) متر عن سطح البحر. سكانها من الغوارنة، بلغ عددهم سنة 1945م (360) نسمة. وقد طردهم الاعداء سنة 1948م.

* منصورة الخيط:

قرية تقع شرق مدينة صفد، وتبعد عنها نحو (17) كيلاً. وتمر الحدود السورية الفلسطينية على بعد كيل ونصف في شرقها.
سميت بالمنصورة نسبة الى الشيخ منصور المدفون في طرفها الشمالي، وأضيفت الى الخيط.. نسبة الى غور الخيط الذي تقع فيه، وقد تسمى (منصورة الحولة) تمييزاً لها من المنصورة الواقعة على نهر بانياس شمال قضاء صفد.
أنشئت في غور الخيط على حافة تطل على نهر الاردن الذي يمر بشرقها. وترتفع 175 متر بلغ عدد سكانها سنة 1945م (200) مسلم، شردهم الاعداء سنة 1948م وأقاموا بقرب القرية قلعة (كفار هناسي).

* المَنَوات: ]بفتح الميم والنون[:

قرية في شمال شرق عكا، وتبعد عن عكا (17) كيلاً. ذكرها ياقوت الحموي باسم (منوات) بسكون النون، وفي سنة 369هـ توفي بها أحمد أبن عطاء بن أحمد الروذباري، وكان شيخ الشام في وقته. ضمت سنة 1931م (66) عربياً وفي سنة 1945م ضم سكانها الى سكان قرية الزيب. دمرها الاعداء سنة 1948م.

* مورّق:

بضم الميم، وفتح الراء. قرية في الغرب من دورا الخليل، بانحراف قليل الى الشمال، بجانب دير سامت. كان بها سنة 1961م (150) مسلماً.

* المويلح:

قرية تقع في الشمال الشرقي من مدينة يافا، والى الغرب من قرية كفر قاسم. بلغ عدد سكانها سنة 1945م (360) نسمة، يعود أصلهم الى عرب الملاحة. طردهم الاعداء سنة 1948م.. ودمروا بيوتهم.

* ميثلون:

بكسر الميم، وفتح الثاء وضم اللام. قرية تقع على بعد 26 كيلاً جنوب مدينة جنين، وترتفع 415 متر. يزرعون الحبوب والقطاني والزيتون، ويربون الاغنام بلغ سكانها سنة 1961م (2243) نسمة. ويقدر عددهم سنة 1980م خمسة آلاف نسمة. ينقسمون الى حمولتين: حمولة الربايعة، من كفر أبيل، من أعمال اربد. وحمولة النعيرات، من بني وائل من عنزة، وهناك عائلتان أخريتان: عائلة أبو شيخة، واصلها من حوارة. ودرا أبو حرب من يطة من أعمال الخليل. كانت مدرستها منذ سنة 1306هـ، أصبحت إعدادية سنة 1967م [الضفة الغربية].

* ميحان السمن:

قرية تقع في اراضي طوباس (نابلس). كان عدد سكانها سنة 1961م (294) نسمة وعدد طلابها سنة 1967م (42) طالباً.

* مَيْرون:

بفتح الميم وسكون الياء. قرية عربية تقع غربي مدينة صفد وتبعد عن مدينة صفد قرابة عشرة أكيال، أنشئت فوق كتف السفح الشرقي لجبل الجرمق على ارتفاع (750) متر، ويمر وادي ميرون في جنوبها. بلغ عدد سكانها سنة 1945م (290) نسمة ويطلق عليها (القرية العائلية) لأن سكانها ينتمون الى عائلة واحة هي عائلة (كعوش). دمرها الاعداء وطردوا سكانها وأقاموا على أنقاضها قلعة (ميرون).


نتابع مع حرف النون


 

رد مع اقتباس
قديم 01-11-2017, 07:47 PM   #5813
كبار اعضاء الحروف


الصورة الرمزية اسيل الفلسطينية
اسيل الفلسطينية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 14077
 تاريخ التسجيل :  Nov 2016
 أخر زيارة : 05-02-2017 (12:22 PM)
 المشاركات : 67,740 [ + ]
 التقييم :  17
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Blue
افتراضي



حرف النون

* نابلس:

بضم الباء واللام، وقد تسكن الباء عند النطق. مدينة كنعانية من أقدم مدن العالم. دعاها بناتها باسم (شكيم) بمعنى منكب أو كتف، ونجد وارتفاع. كان موقعها القديم في الوادي الذين عرضه نصف ميل الى ميل كامل، بين جبلي السامرة العاليين (عيبال وجرزيم)، وأهميتها قائمة على اراضيها الخصبة التي تحيط بها وعلى الطرق المهمة التي توصلها بالمدن الاخرى. وبقيت في موقعها الاول الموصوف حتى سنة 67م عندما هدمها أحد القادة الرومان. وبعد سنة 70م نقلت حجارتها الى مكانها الحالي، وبنيت من جديد وسميت (نيابوليس) بمعنى المدينة الجديدة، ومنها لفظ نابلس الحالي وما ذكره ياقوت الحموي عن أصل اسمها، لا أساس له من الصحة.

فتحها العرب المسلمون في عهد أبي بكر الصديق بقيادة عمرو ابن العاص. عرفت نابلس منذ القدم بمياهها الجارية وزيتونها الوافرة وخيراتها الكثيرة حتى سميت دمشق دمشق الصغرى (المقدسي في أحسن التقاسيم). وذكرها الرحالة والمؤرخون، ومما قاله محمد بن حوقل في رحلته، والمتوفى سنة 367هـ: ليس بفلسطين بلدة فيها ماء جار سواها وباقي ذلك شرب أهله من المطر وزرعهم عليه وبها البئر التي حفرها يعقوب، والجبل الذي يحج اليه السامرة
.

بلغ عدد سكان نابلس سنة 1980م بنحو (60،000) نسمة. وقد ظهر في نابلس على مر التاريخ الكثير من العلماء، وفي العصر الحديث ظهر منها الكثير من الادباء والعلماء والشعراء. من أشهرهم في العصر الحديث: الشاعر إبراهيم طوقان والاخوان الادبيان عادل، وأكرم زعيتر، ومحمد عزة دروزة، وفي السنوات الاخيرة سنة 1977م تم تطوير مدرسة النجاح في نابلس، واصبحت جامعة تضم عدداً من الكليات الجامعية، وجاهدت نابلس وأهلها، وقراها، ضد الانجليز واليهود منذ بداية العشرين، حتى أطلق عليها جبل النار
.

وقد نشأت نابلس القديمة في واد طويل مفتوح من الجانبين ممتد بين جبلي عيبال شمالاً، وجرزيم جنوباً. أما نابلس الحديثة فقد امتدت بعمرانها فوق هذين الجبلين، ويبلغ متوسط ارتفاع المدينة 550 متر عن سطح البحر ويبلغ ارتفاع جبل عيبال 940 متر وارتفاع جبل جرزيم 870 متر
.

وتبعد مدين نابلس عن القدس 69 كيلاً، وعن عمان 114 كيلاً وعن البحر المتوسط 42 كيلاً
.

وتنتشر الينابيع المائية في أماكن متعددة، ويتركز كثير منها في جبل جرزيم الذي يتفجر من منحدراته الشمالية 22 عيناً، واشهر عيون الماء في نابلس رأس العين، وعين الصبيان، وعين بيت الماء، وعين القريون وعين العسل، وعين الدفنة
.

وأعلى قمم جبال نابلس قمة (جبل عيبال) 9400 متر. ومن جبالها: جرزيم وعين عيناء، وجبل الركبة، وجبل العرمة، وجبال فقوعة
.

ومن أشهر صناعاتها الصابون والزيت، والكنافة النابلسية. ويرى الدباغ أن الكنافة ظهرت منذ العصر المملوكي، وهي من أشهر الحلويات في الوطن العربي: قال أحدهم
:

سقى الله أكناف الكنافة بالقطر

وجاد عليها سكر دائم الدر

وتباً لأوقات المخلل إنها

تمر بلا نفع وتحسب من عمري




ومن مساجد نابلس: جامع الخضراء. ويقع في حي الياسمينية بالقرب من عين العسل. ويقول السامريون: إن بناءه قائم مكان كنيس الخضراء الذي هدمه المسلمون أيام المعتصم، وفي أيام الفرنجة بني على هذه البقعة كنيسة مسيحية وبعد الفح الصلاحي حولت الى مسجد. ومنه بقعة يقال إنها المكان الذي حزن فيه يعقوب على ولده يوسف ولذلك يعرف الجامع اسم (جامع حزن يعقوب)، وجامع الانبياء. يقع في محلة الحبلة. ويقولون إن أولاد يعقوب دفنوا فيه ومنهم أخذ اسمه. وفيه بئر يعرف باسم بئر الأنبياء. و(الجامع الكبير) أصله كنيسة بنيت في القرن السادس للميلاد، حولت بعد الحروب الصليبية، وهو أكبر مساجد نابلس.


*
ناتانيا:

مدينة صهيونية على شاطئ البحر الى الغرب من طولكرم بنحو 18 كيلاً. تأسست سنة 1929م.

*
النار (جبل):

عرفت جبال نابلس باسم (جبل النار) لما أظهره سكانها من علامات التضحية والدفاع عن الوطن منذ غزوة نابليون للبلاد وما تبعها من أحداث. وقد سجل جبل النار هذا في تاريخ الجهاد الفلسطيني لمحاربة اليهود، أروع أعمال البطولة والفداء حتى دعاه هؤلاء باسم (المثلث الخطر أو المثلث الحديدي)، نسبة الى الشكل الهندسي التي تحدثه الخطوط الوهمية الموصلة بين مدنه الثلاث: نابلس، جنين، وطولكرم.

*
النار (وادي):

يبدأ من المرتفعات التي تقوم عليها مدينة القدس بالقرب من قريةالشيخ جراح. ثم يمر بين جبل الطور (الزيتون) والمدينة، ليلتقي بمياه منطقة سلوان ويتجه بعد ذلك نحو الجنوب الشرقي فيصبح اسمه وادي النار ويصب في البحر الميت. وقد عرف المجرى الاعلى لنهر الوادي باسماء كثيرة مثل (الراهب) و(سلوان) و(ستنا مريم) و(جهم) و(قدرون).

*
ناصر الدين:

قرية تقع غرب مدينة طبرية، وتبعد عنها نحو سبعة أكيال وقد دعيت بهذا الاسم نسبة الى صاحب المقام المدفون فيها، وهو أحد شهداء حروب صلاح الدين مع الفرنجة. كان بها سنة 1945م تسعون عربياً. وفي سنة 1948م وتخفى جنود الاعداء بزي المجاهدين العرب، ودخلوا القرية، فاستقبلهم الناس بالترحاب ثم أطلق الاعداء عليهم النار، فلم ينج من الناس إلا أربعون عربياً، استطاعوا الهروب الى قرية مجاورة. وقد دمر الاعداء القرية. ويجاورها خربة السرجونة وينسب إليها عرب السرجونة.

*
الناصرة:

تقوم مدينة الناصرة فوق رقعة متوسطة الارتفاع داخل الجليل الادنى وترتفع (400) متر عن سطح البحر، و(300) متر عن مستوى سهل مرج ابن عامر. وتحيط بالناصرة جبال مرتفعة هي جزء من جبال الجليل الادنى. وأهم الجبال المجاورة للناصرة: جبل طابور، وقد يسمى جبل الطور (588) متر ويبعد تسعة أكيال عن الناصرة. تكسوه أشجار السنديان والجوز. وتشير التقاليد المسيحية أن المسيح تجلى على هذا الجبل لطائفة من تلاميذه، ولذلك أقيمت عليه الكنائس منذ القرون الاولى للمسيحية. وجبل النبي سعين، وذكره ياقوت باسم جبال الساعير، وذكره النويري في نهاية الارب، بأنه الجبل الذي ظهرت فيه نبوة عيسى. وجبل الدحي، وجنوب الناصرة، ويعلو 515 متر نسبة الى قرية الدحي، المدفون بها دحية الكلبي، صاحب رسول الله (ص). وجبل السيخ: ويرتفع 573 متر، والسيخ كلمة فارسية، وهو العمود الذي يوضع فيه اللحم. وأهم الينابيع المحيطة بها عين العذراء، وعين القناة، وعين أبو راس وعين القسطل، وعين موسى.

ولم يرد للمدينة ذكر في المصادر قبل الانجيل، وقد استمدت الناصرة مكانتها لأنها مدينة السيد ومريم العذراء، ففيها ولدت واستوطنت مريم العذراء، ويوسف النجار، وفيها بشر الملك جبريل مريم بعيسى وفيها قضي المسيح عليه السلام ثلاثين سنة.. فتح المدينة شرحبيل بن حسنة سنة 13هـ. وفي الحروب الصليبية بقيت بين أخذ ورد بين المسلمين والمسحيين الى أن فتحها الظهر بيبرس، وهدم كنائسها وأديرتها. ثم احتلها الملك أدوارد الانجليزي في احملة الصليبية التاسعة والاخيرة سنة 670هـ، ثم رجعت الى المسلمين على يد السلطان خليل بن قلاوون سنة 691هـ، وظلت الناصرة في حال من الانحطاط مدة ثلاثة قرون بعد هذا التاريخ. وقد استوطنها المسلمون بعد طرد الفرنجة منها ولكن ظل الرهبان والحجاج المسيحيون يزورونها
.

ذكرها البكري في (عجم ما استعجم) باسم (نصورية) بفتح الاول وضم الثاني قال: وإليها تنسب النصرانية، وقيل اسمها: (ناصرت) بسكون التاء المفتوحة. وقيل ناصرة، وبالتاء المربوطة. أما ياقوت الحموي فذكرها باسم (الناصرة). وهي مدينة لها مكانة كبيرة في نفوس المسيحيين، وأشهر كنائسها كنيسة البشارة، في الطرف الجنوبي من الناصرة القديمة، وفي الكنيسة مغارة البشارة التي كانت تؤلف جزءاً من مسكن مريم العذراء
.

وقد توالت على هذه الكنيسة أحداث، وتداولها الهدم والترميم، الى أن بنيت البناء الاخير الفني الطراز سنة 1969م
.

ومن كنائسها أيضاً: كنيسة العيالة المسيحية، على بيت وحانوت يوسف النجار وتسمى كنيسة القديس يوسف، وهي على بعد (150) متر شمال كنيسة البشارة. وكنيسة القديس جبرائيل، أو البشارة للروم الارثوذكس على بعد (800) متر من كنيسة البشارة، ودعيت بهذا الاسم لأن ماءها يجري من عين الناصرة التي كانت مريم تردها كسائر نساء القرية، وربما بشرها الملاك بميلاد عيسى عند هذه العين
.

بلغ عدد سكان الناصرة سنة 1945م (14200) عربي، وفي سنة 1965م، كان بها (25) خمسة وعشرون ألف عربي. ومن عائلاتها المسلمة: دار البيطار، والزعبية، وهما فرعان: دار حمودة، ودار عبيد. ثم حمولة الزيدانة، ينسبون الى زيدان جد ظاهر العمر، ودار الصفدي ودار عون، ودار الفاهوم، ودار قبطان والهوارة ودار يزبك أو اليزابكة، وعائلة حمادة، التي ظهر منها الكتاب والادباء
.

أما سكان الناصرة من المسيحيين، فأصلهم من لبنان أو حوران، ومن عائلاتهم دار أبو جابر، وأبو جوهر، وأبو العسل، ودار أمطانس أبو علي ودار البولس، ودار الورفلي، ودار الاشقر، ودار أصيلة، ودار البجالي، ودار الخوري، والداموني، والديك.


*
الناعمة:

قرية تقع شمال شرق صفد، وتبعد. عنها (41) كيلاً. يجري نهر الحاصباني شرقها، ووادي البريغيت (الدردارة) من غربها.

بلغ عدد سكانها سنة 1945م ألفا وثلاثين نسمة. دمرها الاعداء سنة 1948م وشردوا أهلها
.

*
ناعورة:

من قرى قضاء الناصرة، كان بها سنة 1945م (340) نسمة، وفي سنة 1961م بلغ عدد السكان (370) نسمة.

*
الناقورة (رأس):

تنتهي كتلة جبل عامل، أو عاملة في جنوب غرب لبنان بمرتفعات الناقورة التابعة لمحافظة الجنوب اللبنانية، بين قريتي الناقورة، وعلماالشعب، وتتجه مرتفعات الناقورة غرباً حتى البحر، فتتقدم فيه بنتوء رأس الناقورة الصخري الصغير. وهي النقطة الفاصلة بين ساحل سورية الشمالية وسورية الجنوبية، وقد جعل الرأس ومنطقته بداية الحدود السياسية بين لبنان وفلسطين في اتفاقية سايكس بيكو. وترم برأس الناقورة طرق المواصلات البرية الساحلية بين فلسطين ولبنان، وقد حفر أنفاق الطرق في الصخور المتقدمة حتى مياه البحر بجرف مرتفع.

*
الناقورة (قرية):

جنوب شرق سبسطية (نابلس) وعلى مسيرة ميل منها. اكثر اشجارها الزيتون (525) دونم والفواكه (250) دونم. بلغ عدد سكانها سنة 1961م (487) نسمة، يعود أصلهم الى قرية برقة، والى بعض الخرب المجاورة. وتشرب من عين هارون. وقرية الناقورة من أعمال صور في لبنان أيضاً، أما رأس الناقورة، فهو على الحدود بين فلسطين ولبنان.

*
النبي الياس:

قرية تقع في الجهة الغربية من قرية عزون، في نحو منتصف المسافة بين عزون، وبلدة قلقيلية. بلغ عدد سكانها سنة 1961م (223) نسمة وجميعهم من قرية عزون. مدرستها كانت سنة 1967م، ابتدائية مختلطة.

*
النبي روبين:

قرية... يقع مقام النبي روبين في غرب الرملة، على مسافة 16 كيلاً. وفي جنوب يافا على مسافة (20) كيلاً. وقد أنشئ المقام على بعد ثلاثة اكيال من ساحل البحر، على الشاطئ الجنوبي لنه روبين. ولا علاقة للنبي روبين بن يعقوب بهذه القرية، لأنه توفي في مصر سنة 1656 قبل الميلاد.

بلغ عدد السكان سنة 1945م (14209 نسمة، يمارسون الزراعة وتربية المواشي وهم من عرب أبو سويرح، أو عرب النبي روبين الذين يعود أصلهم الى عرب الملالحة المقيمين في سيناء، وقد شردهم الاعداء سنة 1948م
.

ولمقام النبي روبين احتفالات سنوية تبدأ في أول الشهر الهجري الذي يأتي في أول شهر أيلول، وينتهي بنهاية ذلك الشهر الهجري، ويؤمه ناس كثيرون من لوائي يافا وغزة، ويقيم الزائرون في الخيام، وتشارك في هذا الاحتفال الفرق الصوفية ويجري سباق يومي للخيل، وتفتح المقاهي والمطاعم
.

*
النبي سعين:

جبل.. وهو إحدى القمم التي تحيط بالناصرة يرتفع 1640 قدماً.

*
النبي صالح:

قرية في شمال رام الله، أقرب قرية لها دير نظام، وأكثر أشجارها الزيتون (735) دونم بلغ عدد سكانها سنة 1961م (337) نسمة أكثرهم من حمولة البراغثة. وهي نسبة الى النبي العربي صالح من قبيلة ثمود، ويقال إنه نزح الى فلسطين بعد هلاك قومه.. وتتعدد الاماكن التي تحمل اسمه في قرى فلسطين في الرملة والخليل، وخلة صالح.

*
النبي صَمْويل:

الجزء الثاني، بفتح الاول وإسكان ثانيه، على وزن فعليل، وهو تحريف (صموئيل) وهي كلمة عبرانية معناها (اسمه الله) أو اسمه إيل، أي: الله، وصموئيل: آخر قضاة بني إسرائيل، وكان ممن دعا قومه الى الاستقامة بعد اعوجاج. ذكرها ياقوت باسم (مارصمويل) وفي كتاب أحسن التقاسيم (مارشمويل) وهي اليوم قرية في الشمال الغربي من القدس على بعد ثماينة أكيال، على علو 885 متر. بلغ عدد سكانها سنة 1961م (168) نسمة. وفي سنة 1971م هدمها الاعداء وشردوا سكانها، ولم يبق منها إلا مسجدها وسموها باسم (قرية ولفسون) نسبة الى المؤسسة التي تبرعت بالمال لبناء مساكن يهودية في هذه المستعمرة.

*
النبي صَمْويل (جبل):

يقع على بعد خمسة أميال للشمال الغربي من القدس ويرتفع 775 متر، وهو في منتصف الطريق بين قريتي بيت حنينا، وبدو، وتجثم قرية الجيب في شماله. وهو أعلى القمم الموجودة بقرب بيت المقدس ترى من أعلاه مساحة متسعة من فلسطين الجنوبية. نسبة الى (صمويل) المدفون فيه، وهو قاض من قضاة بني إسرائيل، توفي قبل عام 1004 قبل الميلاد. وسماه الفرنجة جبل الابتهاج حيث تراءت لهم لأول مرة بيت المقدس بأسوارها وأبراجها العالية يوم أقترابهم منها سنة 1099م.

*
النبي موسى:

قرية كانت تقع جنوب أريحا وعلى مسيرة 32 كيلاً عن القدس وتنخفض (64) متراً عن سطح البحر، وهي منسوبة الى قبر النبي موسى.

كان لهم عناية بشجر الموز 275 دونم. بلغ عدد سكانها سنة 1945م (2650) نسمة
.

*
النبي يوشع: (قرية):

سميت بذلك نسبة الى المزار الموجود فيها ويقال إنه قبر يوشع ابن نون. وتقع في شمال مدينة صفد على بعد 22 كيلاً، وترتفع 350 متر. وسكانها من آل الغول. وأول من بنى عليه المشهد الشيخ ناصيف بن نصار، وحدثت القرية بعد بناء القبر، وكان في القرية موسم احتفالات، في الخامس عشر من شهر شعبان. وكان قد بلغ عدد السكان سنة 1945م (70) مسلماً. شردهم الاعداء، ودمروا قريتهم، وقد بذل الاعداء جهداً كبيراً لاحتلالها، وقلعتها، لأنها كانت خطراً على مستعمرة (رامات نفتالي).

ونتابع *
نجد


 

رد مع اقتباس
قديم 01-11-2017, 07:47 PM   #5814
كبار اعضاء الحروف


الصورة الرمزية اسيل الفلسطينية
اسيل الفلسطينية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 14077
 تاريخ التسجيل :  Nov 2016
 أخر زيارة : 05-02-2017 (12:22 PM)
 المشاركات : 67,740 [ + ]
 التقييم :  17
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Blue
افتراضي




*
نجد:

قرية شمالي شرق غزة، وشرقي بيت حانون. بلغ عدد سكانها سنة 1945م (620) عربي. طردهم الاعداء قسراً، ودمروا قريتهم سنة 1948م، وأقاموا على أراضيها مستعمرة (أبيم) و(سيديروت).

*
نَحَّالين:

بفتح النون وتشديد الحاء المهملة. قرية في الجنوب الغربي من بيت لحم. وقد يكون اسمها مأخوذاً من اسم جامعي العسل. بلغ عدد سكانها سنة 1961م (1015) نسمة تأسست فيها بعد النكبة سنة 1948م مدرستان. ويجاورها خربة الدير وخربة الجامع أو النبي دانيال.

*
نَحْف:

بفتح النون وسكون الحاء المهملة. قرية تقع شرقي قرية دير الاسد في منطقة عكا ترتفع 35 متراً، أكثر اشجارها الزيتون (400) دونم وهي الآن قرية عربية بلغ عدد سكانها سنة 1961م (1800) عربي. ]فلسطين المحتلة سنة 1948م[.

*
النزلات:

اسم لخمس قرى صغيرة تقع في شمال قضاء طولكرم.

*
النزلة:

قرية تقع في الشمال الغربي من جباليا، وقد اصبحتا كأنهما بلدة واحدة. وهي قرية حديثة تقوم على البقعة التي كانت تقوم عليها قرية (أزاليا) من العهد الرومانيز والمنطقة غنية بأشجارها الحمضيات والعنب والتين والرمان والجميز، والقاصية. تبلغ عمق آبارها من 28 ـ 30 متر. وفي سنة 1963م بلغ عدد سكانها (2284) نسمة يعود أصلهم الى عرب النصيرات والجبارات، والى قبيلة عنزة في الجزيرة العربية. وتذكر عائلة الأدهم أنها من سلالة ولي الله إبراهيم الأدهم المدفون في جبلة في سواحل الشام. ويضرب المثل بأهل النزلة في تعاونهم وقت الشدائد. وهي الآن في قطاع غزة.

*
نزلة أبو نار:

قرية تقع في ظاهر باقة الشرقية الجنوبية، على نحو نصف كيل منها. نزلها في أواخر العهد العثماني عائلة ابو نار من الفالوجة فنسبت القرية الى هذه العائلة. تزرع الحبوب والبقول، والزيتون. بلغ عدد سكانها سنة 1961م (107) نسمة.

*
نزلة زيد:

قرية تقع في شمال قرية يعبد، على بعد ثلاثة أكيال، وهي ملك لآل زيد، وتعرف أيضاً خربة الشيخ زيد. وترتفع 1277 قدم كان بها سنة 1961م (132) نسمة وتضم قبري الشيخ زيد، وأخيه الشيخ محمد.

*
النزلة الشرقية:

تقع في الجنوب الشرقي من قرية أفراسين وترتفع (200) متر. وأكثر اشجارها الزيتون (500) دونم. وبلدة سكانها سنة 1961م 507 نسمة.

*
نزلة عيسى:

نزلها عيسى بن معسف، وهو وعائلته نازحاً من كفر راعي فنسبت إليه. ومعظم سكانها من أحفاد عيسى. تقع في ظاهر قرية باقة الغربية الشمالية على بعد 32 كيلاً من طولكرم. بلغ سكانها سنة 1961م 627 نسمة. يشربون من ماء السماء ومن بئر ارتوازية. وكان بها سنة 66 ـ 67م مدرستان.

*
النزلة الغربية:

قرية تقع في ظاهر قرية باقة الشرقية الجنوبي الشرقي وترتفع (100) متر وأكثر أشجارها الزيتون (270) دونم. بلغ عدد سكانها سنة 1961م 187 نسمة. وبها مدرسة مختلطة أنشئت بعد سنة 1948م.

*
النزلة الوسطى:

تقع بين النزلة الشرقي والنزلة الغربية. بلغ عدد سكانها سنة 1961م (128) نسمة، تزرع الزيتون في (420) دونم.

*
نصف جبيل:

قرية تقع شمالي غرب نابلس، على بعد 17 كيلاً، بجوار بيت إمرين. اعظم مواردها من الزيتون 767 دونم والفواكه 256 دونم. بلغ عدد سكانها سنة 1961م 228 عربي، من المسلمين والمسيحيين. يعود المسلمون الى قرى، برقة وبيت إمرين، والى من اسلم من المسيحيين. أما المسيحيون فيعود أصلهم الى الغساسنة، والى شرق الاردن. يشرب السكان من (عين الخضر) وبالقرب منها مقام الخضر. وفي القرية جامع وكنيستان، ومدرسة لدير الروم، وبعد النكبة أنشئت فيها مدرسة حكومية.

*
النصيرات:

موقع في قطاع غزة بالقرب من دير البلح يسكنه العائدون.

*
نِطاف:

بكسر أوله. جمع نطفة من الماء الصافي. قرية تقع في الشمال الغربي من القدس، أقرب قرية لها بيت ثول. بلغ عدد سكانها سنة 1945م اربعين مسلماً. وتشرف القرية من ارتفاع 0400) متر على وادي السمير ورافده الناموس المتجهين نحو الغرب ويجاورها خربة المجنونة الواقعة في شرقها وفيها مزار الشيخ مسعود وبئر للمياه. هدمها الاعداء سنة 1948م وطردوا سكانها.

*
النَّطوف (وادي):

بفتح النون... واد يقع غرب القدس. وقد اشتهر هذا الموقع من الناحية الاثرية بعد اكتشاف كهف شقبة الصخري الواقع على حافة الوادي على بعد 14 كيلاً شمال شرق مدينة اللد.

*
النعامين (نهر):

نهر دائم تجري فيه المياه على مدار السنة ولا يتجاوز طوله تسعة أكيال وهو من أنهار شمال غرب فلسطين وأوديته. ولا يتعدى هذا النهر منطقة سهل عكا. أما روافده السيلية فتأتي من جبال الخليل، وأما النبع الدائم فيأتي من عين الكردانة أو الكرداني عند أقدام تل يحمل الاسم نفسه وعرفه الكنعانيون باسم نهر بعل. وقد يذكر باسم نهر عكا حيث يصب في جنوبها الشرقي على بعد كيلين منها. وقد يكون اسم النعامين يعود الى جماعة من عشيرة النعامين من الحناجرة في قضاء بئر السبع، نزلته فنسب إليها.

*
النِعَاني:

بكسر النون.. في جنوب الرملة على بعد ثمانية أكيال، وتقع محطتها على الكيلو 29 من الخط الحديدي بين يافا والقدس. بلغ عدد سكانها سنة 1945م (1470) نسمة. طردهم الاعداء ودمروا القرية، وبنيت على أنقاضها المستعمرات.





* نِعليا:




بكسر النون والعين. قرية تقع على مسافة ثلاثة اكيال جنوب غرب المجدل. وتبعد شمال شرق غزة (20) كيلاً. بلغ سكانها سنة 1945م (1310) نسمة. دمرها الاعداء سنة 1948م، وطردوا سكانها.

*
نِعْلين:

بكسر النون الأولى. قرية تقع في شرقي مدينة الرملة، وترتفع 250 متر، وهي من قرى الضفة الغربية القريبة من خط الهدنة قبل سنة 1967م. يشربون من ماء السماء، ومن مياه بئر قرية شبتين التي سحبت مياهها في أنابيب مسافة أربعة أكيال. وأكثر اشجارها الزيتون، حيث يحيط بالقرية من جميع جهاتها (5530) دونم. وفيها أشجار التين والرمان والعناب. بلغ عدد سكانها سنة 1961م (2055) نسمة. ويقدر عددهم سنة 1980م بخمسة آلاف نسمة. اسست مدرستها سنة 1919م، وكانت تدفع القرية أجرة بعض معلمي المدرسة. وفي سنة 1967م كانت المدرسة إعدادية، وبها مسجد بناه الشيخ درويش الخواجا من زعماء نعلين.

*
النغنغية:

قرية في منطقة حيفا، كان بها مع الغابة الفوقا، والغابة التحتا (1130) نسمة سنة 1945م.

*
النَّقّب:

إقليم يقع جنوب فلسطين ويشغل مساحة تقترب من نصف مساحة فلسطين (1200) كم مربع. ولهذه المنطقة شكل مثلث كبير قاعدته في الشمال ورأسه في الجنوب، وضلعه الغربية حدود فلسطين مع مصر وضلعه الشرقية حدود فلسطين مع الاردن على طول وادي عربة.

والنقب: معناه الطريق، وقيل: الطريق الضيق في الجبل، وتدل هذه التسمية على أهمية موقع النقب من الناحية الجغرافية وعلى أنه ممر تعبره الطرق الى البلدان المحيطة به. وتقل التجمعات البشرية في النقب لقلة أمطاره. وفي النقب الشمالي والاوسط عدد من القرى والخرب الاثرية التي تدل على أن المنطقة كانت مأهولة في الايام السابقة
.

ومن قراه ومواقعه: عسلوج، والخلصة، وعبدة، ذات الآثار النبطية، وكرنب (بضم الكاف وسكون الراء) وقرية العوجا، وخربة أم رجوم وأرديحة
.

وأما في النقب الجنوبي فليس هناك إلا موقع أم رشرش في راس خليج العقبة قرب مدينة ايلات. وتتجول القبائل العربية في منقطة النقب، وأم القبائل: الاحيوات، والسعديون، والعزازمة، والتياهة، والصبيحيون، والظلام، والشراربة. ]فلسطين المحتلة سنة 1948م
[.

*
النُّقيب:

تصغير، النقب. قرية تقع على الساحل الشرقي لبحيرة طبرية وتبعد عن مدينة طبرية 25 كيلاً. أنشئت على الشاطئ الشرقي لبحيرة طبرية على انخفاض (200) متر. وكان عدد سكانها سنة 1945م (320) نسمة شردهم الاعداء ودمروا القرية، وأسسوا على أرضها كيبوتز (عين غب).

*
نمرين:

بكسر النون والراء. بمعنى نمورة، جمع نمر، الحيوان المعروف. قرية تقع على بعد نحو 19 كيلاً غربي مدينة طبرية، وعلى ارتفاع 360 متر في 1945م (320) نسمة، وكان في أرضها (350) دونم من أشجار الزيتون. شردهم الاعداء ودمروا قريتهم.

*
تُنْقُر:

موقع في قضاء الخليل، من خرب دورا، كان به سنة 1961م (102) نسمة.

*
نهاريا:

مدينة صهيونية في قضاء عكا تقع على مسافة عشرة أكيال شمال عكا. وتبعد عن رأس الناقورة ثمانية أكيال. اسست بيد صهيونيين من ألمانيا سنة 1934م وهي ذات موقع سياحي مثل ناثانيا، حيث تصلح شواطئ المدينة للاصطياف.

*
النهر، والتل:

قريتان متجاورتان كأنهما قرية واحدة، تقعان على مسافة 14 كيلاً شمالي شرق عكا، وكان يفصل بين القريتين قرابة نصف كيل. ويمر وادي المفشوخ بجنوب شرق القريتين، وترم قناة الباشا، التي تحمل مياه الكابري الى عكا بشمالها.

كان بها سنة 1945م (610) نسمة. دمرها الاعداء، وشتتوا السكان سنة 1948م
.

*
نوبا: Nuba

قرية في الشمال الغربي من الخليل على مسافة سبعة أميال، وأقرب قرية لها خاراس. بلغ عدد السكان سنة 1961م (1075) نسمة. أكثرهم يعود الى شرق الاردن، وبينهم شتيت من المصريين. وتشرب القرية من مياه الامطار ومن آبار نبع تقع على بعد ثلاثة أكيال. أكثر أشجارها الزيتون (123) دونم. وفي سنة 1967م كانت مدرستها إعدادية. وفي شمالها الغربي خربة حتا، فيها آثار. [الضفة الغربية].

*
نوران:

منطقة شرقي خان يونس، منسوبة الى قبر يسمى الشيخ نوران.

*
نُورِس:

بضم الأول وكسر الراء. قرية تقع شمالي شرق مدينة جنين في ظاهر قرية المزار الشمالي، وترتفع (150) متر. وتكثر عيون الماء شمال القرية وأهمها عين جالود التي تعد المصدر الرئيسي لتغذية نهر جالود.

كان عدد سكانها سنة 1945م (570) نسمة. دمرها الاعداء سنة 1948م واقاموا في ظاهرها مستعمرة نوريث
.

*
النويعمة:

تقع على الطريق بين العوجاء وأريحا، وأقرب بقعة لها ديوك: تهتم بزراعة الموز، وكان بها سنة 1945م 116 دونم من الموز. بلغ سكانها سنة 1945م (240) مسلماً. ويقيم فيه الكثير من العائدين.

*
نَيِن:

بفتح النون وكسر الياء. قرية عربية، في قضاء الناصرة، على بعد أربعة اكيال شرقي العفولة على سفح جبل مورة، ولها أهمية تاريخية دينية، فيها دير للفرنسيسكان. بلغ عدد سكانها سنة 1961م (410) نسمة. وتعلو 250متر مشرفة على مرج بني عامر. وفي التقاليد المسيحية أن المسيح أقام فيها أبن الارملة الوحيد من التابوت وسلمه الى أمه حياُ، ويقال إن الكنيسة التي في شرق القرية أقيمت على البقعة التي جرت فيها المعجزة: ينسب اليها عدد من العلماء في كتب التراجم باسم (النيني) ومنهم الشيخ أحمد النيني، عرف فيما بعد باسم أحمد الفاهوم، وهو جد اسرة الفاهوم في الناصرة، وهو أول من نزل الناصرة من نين.







ونتابع مع حرف الهاء


 

رد مع اقتباس
قديم 01-11-2017, 07:48 PM   #5815
كبار اعضاء الحروف


الصورة الرمزية اسيل الفلسطينية
اسيل الفلسطينية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 14077
 تاريخ التسجيل :  Nov 2016
 أخر زيارة : 05-02-2017 (12:22 PM)
 المشاركات : 67,740 [ + ]
 التقييم :  17
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Blue
افتراضي



حرف الهاء
* الهجرة:
موقع في قضاء الخليل، من خرب دورا، كان به سنة 1961م (113) نسمة.
* الهاشمية:
]انظر البارد[.
* هداسا:
مستشفى.. إحدى المؤسسات اليهودية التي بنوها على جبل المشارف (سكوبس) ومنها الجامعة العبرية، وتم بناؤه منذ العهد البريطاني. وعقد بِشأنها اتفاقية خاصة مع الحكومة العربية بأن تكون منطقتها مجردة من السلاح، وذلك بعد الهدنة، وفي المنطقة القرية العربية العيسوية.
* هربي:
لفظ كنعاني بمعنى الكثرة والوفر، وهي قرية هربية التي تقع بين غزة والمجدل.
* هربيا:
تحريف للكلمة (هربة) الكنعانية بمعنى الكثرة والوفرة. ذكرها ياقوت باسم (فريبا) وهو تصحيف، ونسب غليها محمود بن الفضل بن حيدر الفربياني. وقد اشتهرت هربية بموقعتها العظيمة سنة 642هـ بين الصليبيين وبين الخوارزمية وجيوش الصالح أيوب، وانهزم فيها الصليبيون، وسميت حطين الثانية. تقع في الشمال الشرقي من غزة على بعد 24 كيلاً. بلغ سكانها سنة 1945م (2240) نسمة منهم من يعود الى مصر، وبعضهم من بقايا الصليبيين الذين اسلموا. وهي بالقرب من شاطئ البحر، ويعمل أهلها في الزراعة والصيد. وهي اليوم خراب حيث أقام الاعداء عليها مستعمرة (كرميا) وتجاورها خربة معربة وخربة الرسم، وخربة الشرف.
* الهزاعل:
مخيم للعرب الرحل في منطقة بئر السبع.
* هوج:
قرية عربية على مسافة 18 كيلاً شرق غزة. وقامت في موقع قرية (أوغا) في العهد الروماني. ثم تعرضت للتخريب، وأعيد بناؤها في النصف الاول من القرن التاسع عشر في عهد مصطفى بك، أحد حكام غزة. وقد وزع اراضي القرية بلا ثمن على من يرغب من أهالي غزة في الاقامة فيها وتعميرها، وأقام فيها مخفراً، فشجع الناس في سكناها، وكان أول من سكنها عائلة النجار من الشجاعية في غزة. بلغ عدد سكانها سنة 1945م (810) نسمة. هدمها الاعداء سنة 1948م واقاموا مستعمرة (دوروت) ومستعمرة (جيفيم).
* هوشة:
قرية تبعد 14 كيلاً، في شرقي حيفا. وهي تحريف أوشا القرية الرومانية، وترتفع 115 متر في جبال الأدنى، ويمر وادي الملك بجنوبها. بلغ عدد سكانها سنة 1945م (400) نسمة يعود أصلهم الى الجزائر العربية. وفي سنة 1948م اتخذت هوشة وخربة الكساير قاعدة للمجاهدين العرب بعد أن أخليت من الشيوخ والاطفال. دمرها الاعداء بعد احتلالها سنة 1948م.
* هُونين:
بضم الهاء، وكسر النون الأولى، قرية تقع شمال مدينة صفد على الحدود اللبنانية على بعد ثلاثة أكيال شمال غرب الخالصة ترتفع 657 متر. ضمت الى فلسطين سنة 1923م. ولها ذكر في الحروب الصليبية حيث كانت قلعة حصينة وامتنع من بها من تسليمها بعد معركة حطين، فحاصرها جند صلاح الدين ومنع عنها الميرة، فاستسلمت. بلغ عدد سكانها سنة 1945م (1620) نسمة بينهم سكان الحولة والعديسة دمرها الاعداء سنة 1945م واقاموا على بقعتها مستعمرة (مرجاليوت). سكنها مهاجرون من اليمن والعراق.




ونتابع مع حرف الواو


 

رد مع اقتباس
قديم 01-11-2017, 07:48 PM   #5816
كبار اعضاء الحروف


الصورة الرمزية اسيل الفلسطينية
اسيل الفلسطينية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 14077
 تاريخ التسجيل :  Nov 2016
 أخر زيارة : 05-02-2017 (12:22 PM)
 المشاركات : 67,740 [ + ]
 التقييم :  17
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Blue
افتراضي



حرف الواو
* الواد:




أحد الاودية الثلاثة التي تحيط بالقدس. يمتد من ملتقى وادي جهنم بوادي الربابة الى الشمال، فيفصل بين جبل صهيون من الجانب الواحد وبين جبل الضهور وجبل موريا من الجانب الآخر.
* الوادي الاحمر:
وادي شتوي يبدأ مجراه بالقرب من قرية عقرباء، وينتهي في نهر الأردن في الجنوب من وادي الفارعة، وقد ذكرته هنا لأنه موصوف وليس مضافاً، وأما الوادي المضاف، فقد ذكرته في باب المضاف إليه.
* وادي البيرة:
قرية، وتعرف أيضاً باسم ثعالبة، أخذت اسمها من الوادي الذي تقع عليه. وتقع في منطقة بيسان، وكان بها سنة 1945م (70) نسمة.
* وادي حنين:
قرية... تقع على مسافة سبعة أكيال غرب مدينة الرملة. بلغ عدد سكانها سنة 1945م (1630) نسمة. دمرها الاعداء سنة 1948م وحولوا مسجدها الى متحف وأنشأوا مستعمرة، (كفار أهارون) على اراضيها.
* وادي الحوارث:
(راجع الحوارث).
* وادي عارة:
قرية تقع جنوبي حيفا، أقرب قرية لها كفر قرع وبرطعة من أعمال جنين. ولفظ عارة كنعاني بمعنى (عري) ويكون المعنى الوادي العاري. ذكره ابن خرداذبة (المسالك والمالك) في حدود سنة 300هـ، وقال إن الوادي فيه سباع. بلغ عدد سكان القرية سنة 1945م (230) نسمة. دمرها الاعداء سنة 1948م، وأسسوا على انقاضها كيبوتز (برقاوي).
* وادي العرايس:
قرية في برية تقوع، قضاء بيت لحم، على الطريق بين بيت ساحور والقدس على الكيلو 17. كان بها سنة 1961م (357) نسمة.
* وادي فوكين (قرية):
تقع في غربي مدينة بيت لحم، أقرب قرية لها حوسان وترتفع 675 متر. وتكثر في اراضيها ينابيع الماء العذبة. بلغ سكانها سنة 1945م (280) نسمة يعود أصلهم الى فاغور، القرية التي هجرها أهلها ونزلوا فوكين. وكانت وادي فوكين تقع على خط الهدنة بين الضفة الغربية والاعداء، فهجرها أهلها لكثرة اعتداء الصهيونيين عليها، فأصبحت خربة.
* وادي القباني:
قرية منسوبة الى عائلة القباني اللبنانية التي كانت تملك اراضي القرية. تقع في غرب قرية قاقون، وتمر بها الطريق العام بين حيفا ويافا.
بلغ عدد السكان سنة 1945م 0320) عربي. هدم الاعداء القرية وأقاموا مستعمرة (مشمار هاشارون) وكفار حاييم.
* وعرة السَّرّيس:
بتشديد الراء، قرية في منطقة حيفا كان بها سنة 1945م (190) نسمة.
* الوَلَجة:
بفتح الواو، والام. قرية عربية تقع في جنوب غرب القدس، في منتصف المسافة بين قريتي الجورة وبتير. وسميت باسمها نسبة الى الفتحة الطبيعية التي تلجها طرق المواصلات. بلغ سكانها سنة 1945م (1656) نسمة. احتلها الاعداء سنة 1948م وطردوا سكانها ودمروها، ويمر خط الهدنة في اراضيها الجنوبية، ولذا اقامت وكالة الغوث مساكن للاجئين ومدرسة ابتدائية فوق اراضي الولجة الواقعة في الضفة الغربية.
* ويلهلما:
مستعمرة المانية في منطقة يافا أنشئت سنة 1902م على مسيرة كيلين من العباسية منسوبة الى الامبراطور ويلهلم، وعرفت باسم الحميدية، نسبة الى السلطان عبد الحميد الثاني. كان بها سنة 1931م (319) مسلم ومسيحي ويهودي. وفي سنة 1948م أقام على بقعتها مستعمرة بني عطاروت.
* الويزية:
قرية منسوبة الى الشيخ ويزي الذي يقع قبره على بعد نصف كيل شمالي شرق خارائب الويزية. وتقع القرية على بعد 15 كيلاً شرق مدينة صفد. وترتفع 240 متر. كان بها سنة 1922م (30) نسمة من العرب البدو المستقرين، وفي عام 1931م ضم سكانها الى مستعمرة روشبينا الصهيونية. وقضي على القرية سنة 1939م عندما أنشئ كيبوتز محاناييم، على بعد كيل ونصف الكيل جنوب شرق القرية.


نتابع مع أخر حرف ،،، حرف الياء


 

رد مع اقتباس
قديم 01-11-2017, 07:48 PM   #5817
كبار اعضاء الحروف


الصورة الرمزية اسيل الفلسطينية
اسيل الفلسطينية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 14077
 تاريخ التسجيل :  Nov 2016
 أخر زيارة : 05-02-2017 (12:22 PM)
 المشاركات : 67,740 [ + ]
 التقييم :  17
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Blue
افتراضي




حرف الياء



* ياجور:

قرية تقع على ثمانية أكيال جنوب شرقي حيفا، وترتفع 112 قدماً. وهي من جملة القرى التي باعتها تركيا عام 1872م لسرسق، وسليم الخوري. وباعها هؤلاء الى اليهود، وأقام اليهود سنة 1922م مستعمرتهم على اراضي ياجور وحملت الاسم نفسه. ولم يبق للعرب إلا القليل من الدونمات. وكان في القرية سنة 1945م (610) عربي.

* يازور:

قرية قديمة قد تكون في الاصل (بيت الزور) المدينة الكنعانية التي ورد ذكرها في النقوش المصرية العائدة الى عصر أحمس سنة 1557 قبل الميلاد، والذي خربها وغيرها من المدن الفلسطينية انتقاماً من الهكسوس، وعرفت في العهد الآشوري باتسم (آزور).

وقد عرفت في العهد الاسلامي مع غيرها باسم (بلاد الفتوح)، لأنها فتحت على يد عمرو بن العاص. وذكرت باسم بلاد الفتوح السعيد، من جملة البلاد التي يملكها السلطان قلاوون. استولى عليها الصليبيون واقاموا فيها قلعة السهول، ويقوم جامع القرية على بقعة هذه القلعة.

وتقع يازور في قضاء يافا، في ظاهر يافا الشرقي على مسيرة ستة أكيال. بلغ سكانها سنة 1945م (4030) نسمة. وتتكون من أربع حمايل، وهي: البطانجة، من تميم الخليل. والحوامدة: من أصل كردي. والمصريون: من أعقاب المصريين، والعمريون: يعودون الى قبيلة العمرو من بدو الكرك. وينسب إليها الحسن بن علي بن عبد الرحمن اليازوري الوزير المشهور في العهد الفاطمي.

هدمها الاعداء واقاموا على انقاضها قلعة آزور.

* ياسوف:

قرية تقع جنوب مدينة نابلس على بعد 16 كيلاً وترتفع (600) متر. وتقوم على بقعة قرية يشوب في العهد الروماني. وصفها ياقوت الحموي بكثرة الرمان، وينسب إليها عدد من العلماء باسم الياسوفي. أكثر أشجارها الزيتون (960) دونم والفواكه (490) دونم. بلغ سكانها سنة 1961م (585) نسمة وتشرب من نبعي ماء يسدان حاجتها.

* ياصور:

قرية عربية في أقصى الشمالي لقضاء غزة، قد تكون تحريفاً لكلمة (آصوري) أحد ملوك اسدود، في أواخر القرن الثامن قبل الميلاد، وكانت في عهد المماليك محطة من محطات البريد بين غزة ودمشق. بلغ سكانها سنة 1945م (1070) نسمة. يعودون الى قرية الجيب من أعمال القدس، وبعضهم من آل المحتسب في الخليل. دمرها الاعداء وطردوا سكانها وأسسوا مستعمرة (هستور أشدود) على أراضيها.

* ياصيد:

قرية في الشمال الشرقي من مدينة نابلس على بعد 15 كيلاً، تقوم على جبل مرتفع (2240) قدماً. أشجارها من التين والعنب واللوز (425) دونم. وبلغ عدد سكانها سنة 1961م (714) عربي. وينقسم السكان الى قسمين: عائلة المشاقي (بتشديد الشين)، وعائلة: ظاهر العمر، التي تقول إنها من قرية شفا عمور من أعمال عكا من سلالة ظاهر العمر. تشرب القرية من مياه الأمطار. وفي جهتها الغربية مسجد قديم لا تزال جدرانه قائمة، كتب عليه بأن بانيه محمد بن سليمان بن مشاق. 10/1/820هـ. وكانت زعامة عائلته على ياصيد وما جاورها، حتى استطاع آل جرار وآل النمر القضاء عليها في القرن الثالث عشر الهجري.

* يافا:

مدينة فلسطينية تقع على ساحل البحر المتوسط، الى الجنوب من مصب نهر العوجا بنحو سبعة أكيال، على ارتفاع 35 متر عن سطح البحر. واسمها الحديث تحريف لكلمة (يافي) الكنعانية، بمعنى جميل، وتقع يافا القديمة على التلة القائمة على مينائها. كتبتها بعض المصادر (يافة) بالتاء المربوطة، وكتبتها مصادر أخرى يافا، بالالف، وقد ينسب إليها باسم (يافوني). وتعتبر من أقدم موانئ العالم، يعود بناؤها الى الكنعانيين الذين نزلوا البلاد منذ 4500 سنة. وقد نزل يافا عام 825 قبل الميلاد النبي يونس ليركب من هنا سفينة قاصداً ترشيش، وعندما قذفه الحوت نزل على الشاطئ الفلسطيني عند النبي يونس قرب اسدود، أو عند تل يونس، بين روبين ويافا.

فتحها عمرو بن العاص، ويقال: معاوية. وصفها البشاري المقدسي سنة 380هـ فقال: ويافا، على البحر صغيرة إلا أنها خزانة فلسطين وفرضة الرملة عليها حصن منيع بأبواب محدودة، وباب البحر كله حديد. وكانت يافا إحدى المراكز التي يتبادل بها الاسرى، فتأتي إليها سفن الروم ومعهم اسارى المسلمين للبيع، كل ثلاثة بمائة دينار. والبرتقال في يافا، وسهولها كشجرة الزيتون في منطقة القدس الجبلية. والبرتقال والليمون يرجعان كشجرة الزيتون في منطقة القدس الجبلية. والبرتقال والليمون يرجعان بالاصل الى بلاد الهند، أتى بهما العرب الى عمان، فالبصرة، فبلاد الشام خلال القرن العاشر الميلادي، ونقلهما الصليبيون من عرب فلسطين، أما البرتقال الحلو فقد اكتشفه البرتغاليون في الهند، وقيل لهم إنه جاء من الصين.

وكان الاترج والكباد يغرس في فلسطين في النصف الاول من العصور المسيحية. وبعد الحرب الاولى أخذ الفلسطينيون يزرعون أنواعاً جديدة من الحمضيات وفي مقدمتها ليمون الجنة (الكريفوت).

أخذت يافا تنمو في النصف الثاني من القرن التاسع عشر، وأزيل السور، وفي سنة 1886م بوشر البناء في شمال البلدة فكان نواة حي المنشية، وأقيمت بجوار الشيخ إبراهيم العجمي البيوت، فنما حي العجمي في جنوب يافا.

بلغ عدد سكانها سنة 1945م (66310) نسمة، لم يبق بعد النكبة إلا أربعة آلاف عربي. وفي سنة 1965م بلغ السكان العرب عشرة آلاف من اصل مائة ألف ساكن.

وأحياء يافا: في البلدة القديمة. هي: الطابية (القلعة) والنقيب والمنشية في شمالها، وأرشيد والعجمي، والجبلية، وأهريش، والنزعو. وهناك أحياء تعرف باسم السكنات تقع بين بيارات البتقال، منها سكنة درويش، وسكنة العراينة، وسكنة أبو كبير.

في عام 1954م ضمت يافا الى ضاحيتها السابقة تل أبيب، وأصبحتا تعرفان باسم تل ابيب يافو. وأكثر العرب الباقين في المدينة يسكنون في حي العجمي.

* يافة الناصرة:

وتعرف أيضاً يافة الجليل، وقرية يافا، تمييزاً لها عن أختها الكبرى. تبعد عن الناصرة ثلاثة أكيال باتجاه الجنوب الغربي. أقيمت على صهوة جبل القفزة الغربي ترتفع 300 متر. غرس في ارضها (950) دونم من الزيتون. بلغ عدد سكانها حسب إحصائيات المحتلين سنة 1961م (2370) نسمة.

* ياقوق:

قرية تقع في شمال طبرية. بلغ عدد سكانها سنة 1945م (210) نسمة. وتقوم على أنقاض مدينة حقوق بمعنى حفرة الكنعانية. دمرها الأعداء سنة 1948م، وأقاموا في جنوبها الغربي مستعمرة أطلق عليها اسم (هوكوك).

* يالو:

قرية كانت تابعة لقضاء الرملة، ثم أصبحت بعد عام 1948م في قضاء رام الله. إحدى الخطوط الأمامية في الضفة الغربية سنة 1948م وتقع جنوب غرب رام الله وترتفع 300 متر ـ أقيمت يالو على بقعة أيلون الكنعانية بمعنى بلاطة.

أهم مزروعاتها الزيتون 275 دونم، وتكثر زراعة الحبوب. بلغ عدد سكانها سنة 1961م (1220) مسلماً يعود أصلهم الى القرى المجاورة وفيهم عدد من المصريين. هدمها الاعداء سنة 1967م مع قريتي بيت نوبا، وعمواس.

* اليامون:

بلدة تقع على مسيرة تسعة أكيال في الشمال الغربي من جنين، ترتفع 155 متر عن سطح البحر، وتعتبر ثالثة قرى قضاء جنين في غرس الزيتون (6660) دونم واللوز والمشمش والتين 586 دونم. ويربون الاغنام التي ترعى في أحراج القرية (1000) دونم. بلغ عدد سكانها سنة 1961م (1473) نسمة يعود أصلهم الى شرق الاردن ومصر، وحوران، وفيها مقام النبي بنيامين بن يعقوب.





* يانوح:




قرية في الشمال الشرقي من عكا ترتفع 600 متر، اقرب قرية لها جت. والاسم، سامي قديم معناه يرتاح، أو راحة. تزرع الزيتون في (120) دونم. بلغ عدد سكانها سنة 1961م (710) من العرب الدروز. ]فلسطين المحتلة سنة 1948م[.

* يانون:

قرية تقع في الجنوب الشرقي من نابلس على بعد 15 كيلاً ترتفع 2216 قدم. وتقوم على بقعة بلدة يانوح الكنعانية. بلغ عدد السكان سنة 1961م (103) نفوس وهؤلاء السكان هم أصحاب القرية ومالكوها (البشانقة) وأتباعهم من الفلاحين. واصل البشناق من مقاطعة بوسنة وهرسك من أعمال يوغسلافيا نزحوا الى هذه البلاد بعد أن استولى النمساويون على بلادهم سنة 19875م فأقطعهم السلطان عبد الحميد الثاني هذه القرية وغيرها من البقاع. وتشرب القرية من ينبوع يسمى باسمها.

* يُبلى: Yubla

بضم الياء. قرية عربية تقع بين قريتي المرصص، وكفرة، في الشمال الغربي من مدينة بيسان. بلغ عدد سكانها سنة 1945م (210) نسمة. دمرها الاعداء سنة 1948م.

* يِبنا:

بكسر أولها.. تقوم على بقعة يبنة التي أنشأها الفلسطينيون. فتحها عمرو بن العاص، وفيها قبر أبي قرصافة الكناني، واسمه جندرة ابن حبشية. تبعد يبنا أربعة أميال عن البحر وهي محطة سكة الحديد بين فلسطين ومصر. أكثر أشجارها الحمضيات 6473 دونم والزيتون 5420 دونم كان فيها جامعان أحدهما يدعى جامع أبي هريرة، أقامه الظاهر بيبرس عام 1273م والثاني الجامع الكبير، وكان أصله كنيسة.

بلغ عدد سكانها سنة 1945م (5420) نسمة. دمرها الاعداء سنة 1948م وبنوا على اراضيها مدينة (يفنة) ومن عائلاتها: الزطمة، والجمل، والعطار والعريان، والرنتيسين وأبو عون.

* يبرود:

قرية في الجهة الشمالية من رام الله، أقرب قريتين لها عين سينيا وسلواد، ذكرها ياقوت ونسب إليها اثنين من المحدثين. بلغ عدد سكانها سنة 1961م 349 مسلماً، ومن أشجارها الزيتون (230) دونم.

* يِتْما:

بكسر الياء وسكون التاء وميم والف.. قرية تقع جنوبي نابلس على بعد 15 كيلاً. يزرع أهلها الحبوب والزيتون والتين والعنب. بلغ عدد سكانها سنة 1962م (618) نسمة. يذكرون أنهم من شرقي الاردن وأن عائلة مرار في الخليل تعود بأصلها الى قريتهم. وتشرب القرية من عين ماء وبئر نبع.

* يَردا:

بفتح الياء.. قرية تقع شمالي صفد على بعد أربعة أكيال جنوبي قرية الحسينية، وتبعد اربعة أكيال الى الغرب من جسر بنات يعقوب، نشأت فوق ما يعرف بتل وقاص أو القدح. بلغ عدد سكانها سنة 1945م مائة نسمة طردهم الاعداء ودمروا بيوتهم.

* يركا:

بكسر الياء.. قرية على مسافة 13 كيلاً شمال شرق عكا. ترتفع 325 متر. ثانية قرى القضاء غرسا للزيتون (5233) دونم بلغ عددهم سنة 1961م (2720) نسمة من العرب الدروز. [فلسطين المحتلة سنة 1948م].

* اليرموك: (نهر):

هو الحد السياسي الفاصل بين سورية والاردن اليوم على طول 30 كيلاً وهو من أكبر روافد نهر الاردن، ينبع من مرتفعات حوران، ويلتقي مع الاردن في جنوبي بحيرة طبرية على بعد ستة أكيال. وفي سنة 130 هـ نشبت معركة اليرموك الشهيرة في سهل الواقوصة (من أعمال درعا) (الياقوصة)

* يطة:

بفتح الياء.. قرية تقع على بعد 14 كيلاً جنوب الخليل وترتفع 820









متراً. بناها الكنعانيون ودعوها يطة بمعنى منبسط، وقيل إنها المدينة التي سكنها النبي زكريا وفيها ولد ابنه يحيى، والتي زارتها مريم العذراء أم المسيح عند زيارتها لقريبتها اليصابات أم يحيى. من أشجارها الزيتون 458 دونم والعنب والتين والبرقوق. بلغ عدد السكان سنة 1961م 6326 مسلماً يشربون من مياه الامطار. مدرستها كانت سنة 1967م إعدادية. وللشمال الشرقي من يطة (رقعة) كان بها سنة 1961م 137 مسلماً.

* يعاريم:

قرية كنعانية بمعنى مدينة الغابات، وتعرف باسم قرية بعل، وهي قرية العنب اليوم. ذكرها ياقوت باسم حصن العنب وقد صارت قرية (أبو غوش). (راجع أبو غوش).

* يَعْبَد:

بفتح الياء، والباء. من أمهات قرى قضاء جنين، وتعلو 370 متر، وتبعد عن جنين الى الغرب 18 كيلاً. زارها عبد الغني النابلسي سنة 1101هـ ويقال إن اسمها معبد، لأنها كانت معبد سيدنا إبراهيم. يعتمد أهلها في معيشتهم على الزيتون (7210) دونم. فهم أنشط قرى القضاء في زراعته. ويعملون في تجارة الابقار والمواشي، يصنعون الجبن من أبانها. ويزرعون الحبوب والخضار ويصنعون الفحم من أحراج القرية. بلغ عدد السكان سنة 1961م 4709 نسمة، وفي سنة 1980م يقدر عددهم (7500) نسمة يعودون بأصولهم الى أماكن مختلفة، وهم:

1-
القبها، والعطاطرة من دورا الخليل
.

2-
البدرانة: من العلا بالحجاز
.

3-
الجربان والعمارنة: من شرق الاردن
.

4-
دار أبو شملة من عرب السوالمة
.

5-
دار البري: من كفر راعي
.

6-
الحمارشة: من عكا
.

7-
آل طاره من حمولة الشقران في عرابة
.

8-
آل أبو بكر: حجازيون
.

9-
آل زيد: عراقيو الاصل
.

ومدرستها في سنة 19676م كانت ثانوية ويجاورها الخرب التالية: طورة الشرقية، وخربة الخلجان، وخربة سمارة، وخربة الطرم، وفي هذه البقعة حدثت المرعكة التي استشهد فيها عز الدين القسام سنة 1935م
.

* يَمّا:

بفتح الياء وتشديد الميم.. قرية تقع في الشمال الغربي من دير الغصون، وتعتبر مزرعة من مزارعها، كان بها سنة 1961م (375) نسمة، حسب إحصائيات الاعداء، وهي خربة يما. [منطقة طولكرم].

* يوطة:

هي قرية يطة في جنوبي الخليل.





انتهى المعجم بعون الله تعالى


 

رد مع اقتباس
قديم 01-11-2017, 07:56 PM   #5818
ابو مازن
نجـــم الحروف


الصورة الرمزية ابو مازن
ابو مازن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 12731
 تاريخ التسجيل :  Aug 2015
 العمر : 58
 أخر زيارة : 09-12-2017 (09:38 AM)
 المشاركات : 18,274 [ + ]
 التقييم :  55
 الدولهـ
Jordan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



جزاكِ الله خيراً وسلمت يداكِ على هذا التميز الجميل

ويحق لنا بأن نفخر بوجودك اختي اسيل الفلسطينية

لك تقديري وكل احترامي ولك تحياتي

اكرمك الله واثابك الجنة وجعل ما قدمتِ بهذا المعجم في ميزان حسناتك

الى يوم الدين ..... كل تحياتي لك ....


 

رد مع اقتباس
قديم 01-11-2017, 10:45 PM   #5819
كبار اعضاء الحروف


الصورة الرمزية اسيل الفلسطينية
اسيل الفلسطينية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 14077
 تاريخ التسجيل :  Nov 2016
 أخر زيارة : 05-02-2017 (12:22 PM)
 المشاركات : 67,740 [ + ]
 التقييم :  17
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Blue
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو مازن مشاهدة المشاركة
جزاكِ الله خيراً وسلمت يداكِ على هذا التميز الجميل

ويحق لنا بأن نفخر بوجودك اختي اسيل الفلسطينية

لك تقديري وكل احترامي ولك تحياتي

اكرمك الله واثابك الجنة وجعل ما قدمتِ بهذا المعجم في ميزان حسناتك

الى يوم الدين ..... كل تحياتي لك ....


تسلم اخي الكريم
انا سعيدة بما اعمل واجد فيه المتعة
واكون اسعد بتواجدك ومتابعتك الدائمة
جزانا واياكم الخير ان شاءالله


 

رد مع اقتباس
قديم 01-12-2017, 08:27 AM   #5820
كبار اعضاء الحروف


الصورة الرمزية اسيل الفلسطينية
اسيل الفلسطينية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 14077
 تاريخ التسجيل :  Nov 2016
 أخر زيارة : 05-02-2017 (12:22 PM)
 المشاركات : 67,740 [ + ]
 التقييم :  17
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Blue
افتراضي




فلسطين أو فلسطين التاريخية



هي جزء طبيعي من بلاد الشام ومنطقة تاريخية في قلب الشرق الأوسط، وهي محاطة اليوم ببلدان عربية وكذلك جزء كبير من سكانها من العرب. أما الجزء الآخر من سكانها هم من اليهود المهاجرين وأبناء شعوب أخرى. تقع شرق البحر الأبيض المتوسط تصل بين غربي آسيا وشمالي أفريقيا بوقوعها، وشبه جزيرة سيناء، عند نقطة إلتقاء القارتين.





وتحتوي هذه المنطقة على عدد كبير من المدن الهامة تاريخياً ودينياً بالنسبة للديانات التوحيدية الثلاث، وعلى رأسها القدس و الخليل وبيت لحم والناصرة وأريحا وطبريا.


تمتلك المنطقة أرضاً متنوّعة جداً، وتقسم جغرافياً إلى أربع مناطق، وهي من الغرب إلى الشرق السهل الساحلي، التلال، الجبال (جبال الجليل، جبال نابلس، جبال القدس ووجبال الخليل) والأغوار (غور الأردن).


في أقصى الجنوب هناك صحراء النقب. بين جبال نابلس وجبال الجليل يقع مرج بن عامر ويقطع جبل الكرمل، الذي يمتد من جبال نابلس شمالا غربا، السهل الساحلي.


تتراوح الإرتفاعات من 417 متراً تحت مستوى البحر في البحر الميت (وهي أخفض نقطة على سطح اليابسة في العالم) إلى 1204 متراً فوق مستوى البحر في قمة جبل الجرمق (جبل ميرون كما يسمى في إسرائيل).




من ناحية جغرافية ونباتية تمتد منطقة فلسطين عبر حدود لبنان والأردن لتشمل المنطقة جنوبي نهر الليطاني والمنطقة المجاورة لنهر الأردن من الشرق، ولكن منذ عشرينات القرن العشرين، أي منذ الانتداب البريطاني على فلسطين يستخدم مصطلح فلسطين إشارة إلى المنطقة الممتدة على 26990 كم مربع، ما بين نهر الأردن شرقاً والبحر الأبيض المتوسط غرباً، وبين الحدود اللبنانية الجنوبية المرسومة عام 1923 شمالاً ورأس خليج العقبة جنوباً.


يقدر عدد السكان القاطنين اليوم ضمن هذه الحدود 11 مليون نسمة تقريباً، وتقدر نسبة العرب من بينهم بنحو 47%[1]




سياسياً، منذ تأسيس السلطة الوطنية الفلسطينية عام1993، فإن اسم فلسطين قد يستخدم دولياً ضمن بعض السياقات للإشارة أحياناً إلى أراضي السلطة الفلسطينية[2].


أما لقب فلسطيني فيشير اليوم، وخاصة منذ 1948، إلى السكان العرب في جميع أنحاء المنطقة (بينما يفضل السكان اليهود عدم استخدام هذا اللقب إشارة إلى أنفسهم)[3].


من الناحية التاريخية أشار اسم فلسطين إلى عدد من الكيانات السياسية أو المحافظات الإدارية التي وقعت في هذه المنطقة منذ القرن الثاني للميلاد. وكانت أولاها "ولاية سوريا الفلسطينية" التي كانت تابعة للإمبراطورية الرومانية.


بين 1917 و1948 أشار اسم فلسطين إلى منطقة الانتداب البريطاني على فلسطين. أيام الدولة العثمانية كان اسم فلسطين يستخدم كمصطلح جغرافي فقط في حين تم تقسيم فلسطين إدارياً إلى عدة وحدات إدارية.




 

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
لتتنفسوهـّ, لترك, أتنفسهآ, لـِ/, الأكسجين, فلسطين, وأتركوا


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الآگلات والمشروبات #الفلسطينية ❤ ميس فلسطين مطبخ حروف الاردن , اكلات ومشروبات 4 03-02-2017 10:01 PM
فلسطين , صور فلسطين , اكبر مكتبة صور لفلسطين , فلسطين , صور فلسطين , اجمل صور فلسطين , مناطق فلسطين , صور مناطق فلسطين, palestine عاصفة صور منوعة , منوعات الصور 67 08-09-2016 07:43 PM


الساعة الآن 12:29 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي المنتدى بل تعبر عن رأي كاتبهاو الادارة غير مسؤلة عن اي علاقة غير شرعية مع الاعظاء