العودة   منتديات حروف الاردن > العلوم الاسلامية > خيمة حروف الاردن الرمضانيه
اسم العضو
كلمة المرور
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

خيمة حروف الاردن الرمضانيه يختص فقط بالمواضيع المتعلقه بالشهر الفضيل

أن رمضان ليس شهر للعبادة فقط ،،،،،

جاء شهر رمضان بكل ما يحمله من معاني عظيمة و جميلة نشتاق إليها من عام إلى آخر و ومع هذا القدوم قرر البعض أن يكف فيه عن المعاصي مؤقتا حيث

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 06-02-2017, 11:08 AM
ابو مازن
نجـــم الحروف
ابو مازن غير متواجد حالياً
Jordan     Male
لوني المفضل Royalblue
 رقم العضوية : 12731
 تاريخ التسجيل : Aug 2015
 فترة الأقامة : 1158 يوم
 أخر زيارة : 09-12-2017 (09:38 AM)
 العمر : 59
 الإقامة : الزرقاء
 المشاركات : 18,007 [ + ]
 التقييم : 55
 معدل التقييم : ابو مازن will become famous soon enough
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي أن رمضان ليس شهر للعبادة فقط ،،،،،




،،،،، 149638691714381.jpg


جاء شهر رمضان بكل ما يحمله من معاني عظيمة و جميلة نشتاق إليها من عام إلى آخر و ومع هذا القدوم قرر البعض أن يكف فيه عن المعاصي مؤقتا حيث زاد الناس من طاعاتهم واستغفارهم, والمتأمل في أحوالهم سيجد أن الأغلبية منهم يسيرون على منهج معين من العبادة يتبعونه طيلة أيام السنة إنما البعض الآخر يتبع ( برتوكول رمضان) !

وفي الحقيقة هذه هي المشكلة فالناس تظن أن شهر رمضان هو شهر الطاعات والبعد عن الآثام والمعاصي والسب والشتم وسماع الأغاني وبمجرد إعلان ليلة العيد تترك الصلاة ويعود صوت الغناء يلعلع في سياراتهم وبيوتهم وفي مختلف الأماكن حتى يكاد أن يلمس السحاب ولا بأس بكثير من الشتائم تعويضا عن صيام اللسان طيلة الشهر (هذا إن حصل فعلا) وهكذا دواليك بينما الأصل في صيام الشهر هو تدريب النفس على تجنب كل ما يغضب الله ويؤذي المسلمين والأصل فيه الزيادة في العبادة أي لا يعني ذلك أن ممارسة الطاعات تقتصر على رمضان كما هو حاصل للأسف فإنما هذا الشهر جعله الله فرصة للزيادة في الحسنات وتكفير السيئات وما نتجنبه من أفعال طيلة شهر رمضان بالأولى أن نتجنبها طيلة السنة فهي قسمة ظيزى أن نعبد الله شهرا واحدا ونتركه أحد عشر شهرا!.

كذلك نجد في رمضان أناس قد يصلون إلى الغلو في العبادة بينما الإسلام دين الوسطية فمن الجميل أن نستغل شهر كهذا لكن مع ذلك تكون هناك فسحة للمرح كما في الأيام الأخرى فالغلو في العبادة لا يضر المسلم على المستوى الشخصي بل يضر المسلمين جمعيا وأكبر مثال هو الزحام الشديد الذي نجده في الحرم المكي الشريف من أوناس افترشوا الحرم ليلا ونهارا وجعلوا منه مكانا للأكل والنوم وحتى الاستحمام ! غير عالمين بما فيه أذية للآخرين وتقليل من شأن المسجد الحرام الذي أمر الله سيدنا إبراهيم لتشييده من اجل العبادة لكنه بفضل هؤلاء القوم يمتلئ ببقايا الطعام ونوى التمر فضلا عن الروائح الكريهة فمن الجميل أن نحرص على العبادات لكن من الواجب أيضا أن نفكر في الآخرين ونحب لهم ما نحب لأنفسنا كما حثت السنة النبوية الشريفة في قوله صلى الله عليه وسلم،،،،، frown.gifلا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه).

وهكذا يتفاوت الناس في درجات عبادتهم في الشهر لكن يجب أن ندرك

أن رمضان ليس شهر للعبادة فقط بل هو شهر لتدريب النفس على ما قد ننساه من أمور فضيلة ومن الجميل أن نكتسب في رمضان عادات جميلة نضيفها إلى باقة الأفعال الحسنة ولا يعني ذلك أن نمارسها في رمضان فقط.

منقول ويتبع







رد مع اقتباس
قديم 06-02-2017, 11:11 AM   #2
ابو مازن
نجـــم الحروف


الصورة الرمزية ابو مازن
ابو مازن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 12731
 تاريخ التسجيل :  Aug 2015
 العمر : 59
 أخر زيارة : 09-12-2017 (09:38 AM)
 المشاركات : 18,007 [ + ]
 التقييم :  55
 الدولهـ
Jordan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي






الابتسامة عنوان للإنسان، ومفتاحه إلى القلوب، أيًّا كان لونه، وأيًّا كانت ديانته، فكيف لو كان مسلمًا، ونبيه محمد (صلى الله عليه وسلم) الذي توقف القرآن الكريم مرات متعددة عند سمة حسن الخلق عنده قائلًا:

"وإنك لعلى خلق عظيم"، وإن وجه الصلة بينه وبين شخصية الإنسان هو أن الخلق الحسن يساعد على حسن استيعاب الأحباب والخصوم على السواء.

ولهذا كان من الصفات الشخصية البارزة عند رسول الله (صلى الله عليه وسلم) صفة اللين والحلم والصبر على الأذى، ويبين القرآن الكريم بوضوح هذا الرابط في قوله (تعالى):

"فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ غ– فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ"

ولعل من أهم أسباب قبول الإنسان لدى الآخرين فن الابتسامة الدائمة، الذي كان رسول الله (صلى الله عليه وسلم) يمارسه ويتقنه دومًا حتى وصفه أصحابه بالبسّام، بل "كان أحيانًا يضحك حتى تبدو نواجذه"، وكانت "تتهلل أسارير وجهه" فكأن "الشمس تجري في محياه".

ولعل من أهم المقتضيات الاجتماعية حسن مخالطة الأصحاب، حتى لا يكاد يميز القائد منهم بشيء في لباسه أو طعامه أو ركوبه أو شارته، ولقد كان الرسول الأكرم المثال النادر لهذه الصفة، فكان يدخل عليه الأعرابي وهو في جمع من أصحابه فيقول: "أيكم محمد؟"، كان "يجلس كما يجلس العبد، ويأكل كما يأكل العبد".

وكان إذا صافح أحدهم لا يسحب يده حتى يكون الشخص المصافح له من يفعل ذلك، وكان في مجلسه مع العدد الكثير من الجلساء يُحسن الإقبال عليهم، "حتى يظن كل واحد منهم أنه الأثير لديه".

فكأن النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) يريد أن يعلمنا أن الابتسامة ليست مفتاحًا فقط، لكن يجب أن تحمل خلفها وبين طياتها قلبًا نقيًّا وسلوكًا مكملًا ومجملًا للإنسان، لتكتمل الصورة لتبلغ الرسالة مداها ويسمع صداها الداني والقاصي،

ورمضان مقام صفاء النفوس وأسلمة الطقوس ونقاء القلوب والرؤوس، وفرصة للأنقياء الأتقياء أن يكونوا رمضانيين في حياتهم.

رمضان زاد على الطريق، وخير الزاد فيه حب الناس وحسن معاملتهم ومعاشرتهم، بدءًا من الدائرة الضيقة:

الزوجة والأبناء، والأم والأخوات، فرضاهم نور من الله وهدى وطاعات، ولا طعم ولا معنى لرمضان في معزل عنهم أو مخاصمتهم، فاجعل رمضان محطة لنسج علاقات أكثر رقيًّا، لتليق بك وأنت ابن الإسلام وأسوتك الحبيب محمد (صلى الله عليه وسلم) لتحقق العلة من شهر رمضان وصيامه، وهي تقوى الله (عز وجل) لتجسد سلوكًا في قلوب البشر لتجعلهم ملائكة تسير على الأرض، وتعيش بين الناس بهدي الحبيب المصطفى.

منقول والحمد لله رب العالمين


 

رد مع اقتباس
قديم 06-07-2017, 03:21 PM   #3
ملك الورد
مشرف عام


الصورة الرمزية ملك الورد
ملك الورد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8300
 تاريخ التسجيل :  Aug 2012
 العمر : 40
 أخر زيارة : 08-27-2018 (04:08 PM)
 المشاركات : 97,470 [ + ]
 التقييم :  112
 الدولهـ
Jordan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Crimson
افتراضي






سلام من الله عليكم ورحمة من لدنه وبركاته
سـلال من الـودِّ .. بـلا حـدٍّ .. ولا عـدِّ


جزاكِ الله خير الجزاء
وشكراً لطـــرحكِ الهادف وإختياركِ القيّم



رزقكِ المولى الجنـــــــــــــة ونعيمها
وجعلـ ما كُتِبَ في موازين حســــناك
ورفع الله قدركِ في الدنيــا والآخــــرة وأجزل لكِ العطـــاء


لكِ تقديري وخالص دعواتي


 
مواضيع : ملك الورد



رد مع اقتباس
قديم 06-10-2017, 09:43 AM   #4
ابو مازن
نجـــم الحروف


الصورة الرمزية ابو مازن
ابو مازن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 12731
 تاريخ التسجيل :  Aug 2015
 العمر : 59
 أخر زيارة : 09-12-2017 (09:38 AM)
 المشاركات : 18,007 [ + ]
 التقييم :  55
 الدولهـ
Jordan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي




صباح الخير ملك الورد وتقبل الله طاعاتكم

أحترامي لك ويشرفني مرورك الطيب الكريم ولك تقديري

أرق التحايا لقلبك ،،،، ولقلبك ولروحك السعادة .


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
للعبادة, رمضان, ،،،،،


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
( خواطر بين يدي سيد الشهور ) {رمضان} دولة الرئيس خيمة حروف الاردن الرمضانيه 3 05-31-2017 09:58 PM
((خمس وقفات)) قبل حلول شهر رمضان دولة الرئيس خيمة حروف الاردن الرمضانيه 2 05-31-2017 09:36 PM
أهلاً رمضان..! دولة الرئيس منتدى الشريعة الاسلامية 2 04-27-2017 01:37 PM
سبع وصايا قبل رمضان دولة الرئيس منتدى الشريعة الاسلامية 2 04-27-2017 01:01 PM
لماذا نجدد التوبة قبل رمضان ؟ دولة الرئيس منتدى الشريعة الاسلامية 2 04-27-2017 01:01 PM


الساعة الآن 08:45 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي المنتدى بل تعبر عن رأي كاتبهاو الادارة غير مسؤلة عن اي علاقة غير شرعية مع الاعظاء